منظومة اس 300 الروسیة تتعطل خلال الهجوم علي سوریا

طهران / 24 كانون الثانی/ ینایر/ ارنا - قال رئیس لجنة الأمن القومی و السیاسة الخارجیة فی مجلس الشوري الاسلامی، إن أنظمة الدفاع الجوی الروسیة S-300 المنتشرة فی سوریا یتم تعطیلها خلال الهجوم الصهیونی علي هذا البلد.

الكیان الصهیونی ادعي فی الأیام الماضیة بعد الهجوم علي البنیة التحتیة فی سوریة، أنه الحق اضرارا بقوات المستشارین الإیرانیین علي الأراضی السوریة.
وأوضح حشمت الله فلاحت بیشه رئیس لجنة الأمن القومی فی البرلمان، مساء الیوم الخمیس بعد عودته من أنقرة فی مقابلة حصریة مع مراسل إرنا: هناك نقد جاد یوجه الي روسیا، حیث تقوم بتعطیل منظومة S 300 حین یشن الكیان الصهیونی هجماته علي سوریا.
وصرح : إذا كانت منظومة S-300 الروسیة تعمل بشكل صحیح، فإن الكیان الصهیونی لا یستطیع شن هجماته علي سوریا بسهولة.
وقال رئیس لجنة الأمن القومی والسیاسة الخارجیة فی مجلس الشوري الاسلامی: یبدو أن هناك نوعا من التنسیق بین الهجمات الصهیونیة والدفاع الجوی الروسی المتمركز فی سوریا.
و أعلن فلاحت بیشه فی جزء آخر من تصریحاته: كنت فی غضون ساعات قلیلة بعد واحدة من الهجمات الصهیونیة فی المكان؛ الأرقام التی یعلنها الصهاینة غیر صحیحة، وهذه التصریحات مجرد تخرصات.
وصرح بإن الهدف الصهیونی المتمثل فی العمل العسكری فی سوریا، هو زعزعة الاستقرار فی هذا البلد، قائلاً: إنهم یریدون إجبار إیران علي الرد لخلق تحدٍ جدید فی سوریا.
وأضاف فلاحت بیشه: یدعی الصهاینة أن أفعالهم ضد الجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة، فیما ان هذه الهجمات ضد سوریا وضد منشآتها الدفاعیة وبنیتها التحتیة ومرافقها الأمنیة.
وشدد علي أن الصهاینة یدركون أنهم سوف یهزمون فی المیدان، حتي امام قوي المقاومة التی تتخذ من الجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة نموذجا لها، سیمنون بالهزیمة.
انتهي** 2344