٢٧‏/٠١‏/٢٠١٩ ١١:٢١ ص
رمز الخبر: 83185176
٠ Persons
الجمیع مسؤول أمام الشعب

طهران/27 كانون الثانی/ینایر/إرنا – قال النائب الاول لرئیس الجمهوریة اسحاق جهانغیری الیوم الأحد: إنّ جمیع مؤسسات البلاد مسؤولة أمام الشعب عند إتخاذها قراراً مصیریاً بشأن البلاد ومستقبل النظام.

وخلال كلمة ألقاها فی الحفل الختامی لمهرجان فارابی الدولی العاشر بطهران أكّد جهانغیری علی الإلتزام بالقانون والمسؤولیة الهامة المحالة الی المؤسسات السیادیة فی البلاد، واصفاً ایاها بأنها مؤسسات مسؤولة أمام الشعب.
وذكّر جهانغیری فی كلمته بما إرتكبته الجماعات الارهابیة من مجازر وابادة جماعیة ومحاولاتها عرض صورة عنیفة عن الاسلام وجدیدة فی المنطقة خاصة فی سوریا والعراق وقال: لولا مساعدة ایران ومواجهتها لهم لكان هؤلاء الیوم ذوی حكومة ودولة فی المنطقة.
وأشار هذا المسؤول الحكومی الی الاحداث التی شهدتها ایران والمنطقة خلال 40 سنة وأضاف بأنّ هذه الفترة كانت استثنائیة للغایة إذ تجاوزت ایران خلالها حرباً مفروضة استمرت 8 سنوات، فضلاً عن بقاء آثار حرب الخلیج الفارسی الكبری التی أطلقها الأمریكیون وبعض دول من المنطقة وآثار الحرب التی شنها الناتو و واشنطن فی أفغانستان.
ولفت جهانغیری الی العقبات العجیبة والغریبة التی تجاوزتها ایران وسیرها حالیاً فی طریق تواجه فیه تحدیات وتهدیدات جدیدة وفی نفس الوقت فرصاً جدیدة، مشدداً علی أنّ البلاد قادرة علی طیّ هذه الصفحة والخروج من الحالة المفعمة بالمضائق والتهدیدات والمُضیّ قدماً نحو حالة أفضل.
وصرّح النائب الاول لرئیس الجمهوریة أنّ الأمریكیین أطلقوا حرباً اقتصادیة وعملیات نفسیة واعلامیة واسعة النطاق ضد الشعب الایرانی مشیراً الی مساعی الامریكیین الرامیة الی عرض صورة عاتمة وضبابیة عن مستقبل البلاد أمام الشعب الایرانی وشبابه من الجیل الجدید.
وشارك جهانغیری صباح الیوم الأحد فی حفل ختام مهرجان فارابی الدولی العاشر لدراسات العلوم الانسانیة والاسلامیة، حضره المساعد العلمی والتقنی لرئیس الجمهوریة «سورنا ستاری» و وزیر العلوم والأبحاث والتقنیة «منصور غلامی» ورئیس ممثلیة سماحة قائد الثورة الاسلامیة فی الجامعات حجة الاسلام رستمی وعدد من مساعدی وزیر العلوم .
انتهي ** ع ج** 1837