٢٧‏/٠١‏/٢٠١٩ ١٢:٣١ م
رمز الخبر: 83185307
٠ Persons
صالحی للاوربیین: اوفوا بوعودكم قبل فوات الأوان

طهران/27 كانون الثانی/ینایر/إرنا – قال رئیس وكالة الطاقة الذریة الایرانیة علی أكبر صالحی فی اشارة منه الی الیة العمل المالی التی من المقرر أن تُطلقها اروبا: نتمنی أن یقوم الاوروبیون و قبل فوات الاوان بما وعدونا به قبل عدة أشهر .

وفی تصریح لمراسل وكالة إرنا أعرب صالحی عن أسفه بان التعاون مع ایران فیما یتعلق بالاتفاق النووی سیما من قبل الاوروبیین لیس فی المستوی المنشود واضاف اذا لم یلتزم الاوربیون بوعودهم قد تكون التطورات المستقبلیة غیرمطلوبة لیس لایران فقط بل للاوربیین ولباقی الاطراف المعنیة بالاتفاق النووی.
وصرّح صالحی بأنّ ایران التزمت تماماً بتعهداتها المنصوصة علیها فی الإتفاق، مستندا بذلك الی 13 تقریرا اصدرته المنظمة الدولیة للطاقة ایدت فیه التزام ایران بالاتفاق النووی فیما ان الاوروبیین لم یوفوا بالوعود التی قطعوها قبل عدة الاشهر.
وقال: لقد سمعت مؤخرا أنّ الاوروبیین قد یعلنون رسمیاً عن إطلاق الآلیة المالیة حتی 28 ینایر/كانون الثانی 2019 و اننا نأمل أن تتخذ اوروبا هذه الخطوة الفاعلة التی تبعث علی الامل و التی ستسهم فی بناء الثقة المتبادلة التی طالما بذلنا جهودا كبیرة لتحقیقها.
وأعرب صالحی عن إعتقاده بأنّ الثقة إن انعدمت سیتضرر الجمیع واضاف اننا نعمل من خلال التعاون فیما بیننا علی أن ینتفع الجمیع من الاتفاق النووی واذا لم ینتفع احد الاطراف المعنیة بالاتفاق، فان ذلك لن یصب لصالح اوربا سیما ان الاتفاق یحظی ببالغ الاهمیة لها فی المجال الامنی.
وفی جانب اخر من تصریحاته اشار صالحی الی العدید من المشاكل التی تعانی منها منطقة الشرق الاوسط متسائلا إذا اُضیفت مشكلة الإتفاق النووی الی مشاكل المنطقة من ینتفع منه؟
و اضاف ان كلمتی الاخیرة لاوربا هی الاسراع فی تفعیل الآلیة المالیة قبل فوات الاوان.
انتهی** ع ج**1110