مسؤول : لانعتبر السنة أقلیة فی البلاد ولافرق بینهم وبین الشیعة

طهران/27 كانون الثانی/ینایر/إرنا – قال رئیس فریق تقریب المذاهب الاسلامیة فی لجنة احیاء الذكري الاربعین لانتصار الثورة الاسلامیة 'حجة الاسلام حامد علم الهدی' : نحن لانعتبر السنة أقلیة فی البلاد بل هم إخواننا وأخواتنا ومواطنون ایرانیون، لافرق بینهم وبین الشیعة.

وخلال إجتماع صحفی بمقر المجلس التنسیقی للاعلام الاسلامی، أكد حجة الاسلام علم الهدی، أنّ اقامة إحتفالات الذكری الاربعین لانتصار الثورة الاسلامیة بمشاركة نشطاء حقل التقریب بین المذاهب الاسلامیة، فرصة لمعرفة التطورات التی شهدتها العقود الاربعة الأخیرة وسبیل الی مواصلة وتعزیز اركان الثورة الاسلامیة انطلاقا من اسس الوحدة والتآزر بین الشیعة والسنة والوحدة الوطنیة والانسجام الاسلامی.
وصرّح هذا المسؤول، أنّ فریق عمل التقریب بین المذاهب الاسلامیة التابع للجنة احیاء الذكري الاربعین لانتصار الثورة الاسلالمیة یقیم برامج متنوعة فی محافظات البلاد، بهدف توفیر المناخ المناسب لحضور ومشاركة اهل السنة ورابطاتهم ومؤسساتهم الثقافیة والمذهبیة خلال الاحتفالات التی سقام بالمناسبة.
واعتبر حجة الاسلام علم الهدی بأنّ فریق التقریب بین المذاهب الاسلامیة یضع علي سلم برامجه الترویج للدور الطوعی الذی یضطلع به المواطنون من شرائح اهل السنة المختلفة وتبیین مكانتهم لدي الجمهوریة الاسلامیة مقارنة بمرحلة ما قبل الثورة الاسلامیة.
انتهی** ع ج/ ح ع**