الثورة الايرانية عززت الوحدة و الصحوة في العالم الاسلامي

كوالالمبور/29كانون الثاني/يناير/ارنا- علي اعتاب الذكري الاربعين لانتصار الثورةالاسلامية قال المفكر الماليزي البرفسور ' زيد احمد' : ان التاثير الاهم للثورة الاسلامية علي الصعيد الدولي برز في تعزيز الصحوة في العالم الاسلامي والوحدة بين المسلمين.

واضاف البرفسور زيد احمد في حوار مع ارنا، ان الثورة الاسلامية عززت دور ايران في التطورات الاقليمية والدولية و مهدت ارضية التعاون بين الدول الاسلامية.
وقال رئيس كلية الايكولوجيا في جامعة بوترا الماليزية ان بعض الدول الغربية وبذريعة الارهاب حاولت خلق مشاكل للثورة الاسلامية إلا ان الثورة الاسلامية تجاوزت تلك المشاكل وستتخطاه في المستقبل.
واكد البرفسور زيد احمد ان الثورة الايرانية كانت ثورة شعبية وهذا هو سر بقائها في العالم وان خدمة الشعب و العمل علي تحقيق مبادئ الثورة ساهما في ديمومية الثورة الاسلامية.
واعتبر المفكر الماليزي وحدة الدول الاسلامية قضية مصيرية بالنسبة للعالم الاسلامي واضاف ان فقدان الوحدة بين الدول الاسلامية سيؤدي الي استقواء الاعداء لذا ينبغي القيام بخطوات مؤثرة لتوحيد المسلمين.
وقال انتصار الثورة الاسلامية الايرانية عام1979و احلال الامن و الاستقرار فيها رغم مختلف التهديدات الموجهة ضدها يعد نموذجا يستحق الدراسة من قبل الباحثين.
انتهي**م م**1110