ولايتي يؤكد اهمية تطوير التعاون العلمي والجامعي مع سوريا

طهران / 30 كانون الثاني /يناير /ارنا- اكد رئيس هيئة امناء الجامعة الاسلامية الحرة (آزاد) في الجمهورية الاسلامية الايرانية علي اكبر ولايتي علي اهمية تطوير التعاون العلمي والجامعي مع سوريا.

وخلال استقباله رئيس جامعة دمشق محمد ماهر قباقيبي والوفد المرافق له في طهران الثلاثاء، اشار ولايتي الي المنجزات العلمية التي حققتها الجمهورية الاسلامية الايرانية قائلا، ان ايران تحتل المرتبة 16 من حيث انتاج العلم في العالم والمرتبة الاولي من حيث سرعة النمو العلمي، وان احد اهم الاجراءات هو السعي في مسار البحث والابداعات التكنولوجية للوصول الي نتائج عملية في مسار الاقتصاد المعرفي.
واشار الي طاقات الجامعة الاسلامية الحرة واستعدادها للتعاون مع الدول الجارة، ولفت الي انه اقترح خلال لقائه الرئيس السوري بشار الاسد تاسيس فروع للجامعة في مدن دمشق وحلب واللاذقية حيث لقي المقترح بالترحيب وقال انه تتم حاليا متابعة الاجراءات ذات الصلة في هذا المجال وان التعاون قائم ايضا مع العراق وجمهورية اذربيجان وسلطنة عمان وافغانستان وغيرها.
واكد مستشار قائد الثورة الاسلامية في الشؤون الدولية بان سوريا تمتلك طاقات كبيرة في مجال التعليم العالي ولو لم تكن الحرب المفروضة عليها من قبل الاعداء لكانت قد حققت الكثير من التقدم في هذا المجال، وقال، ان سوريا حكومة وشعبا قد قاومت لاكثر من 7 اعوام امام الاعداء وهجمات لا سابق لها وحققت الانتصار في هذه الحرب الدولية التي شاركت فيها اكثر من 80 دولة ومن المؤكد بان مستقبل سوريا سيكون افضل من الحاضر والماضي.
واعتبر ما اعلنته اميركا بانها ستسحب قواتها من سوريا بانه كان متوقعا اذ ان تطورات ومقاومة الشعب السوري هي التي حققت هذا الامر ومن المؤكد ان الانتصارات ستستمر ونري بان الذين دعموا الحرب ضد سوريا بالمنطقة يدعون لعودة سوريا الي الجامعة العربية.
من جانبه دعا رئيس جامعة دمشق خلال اللقاء الي تطوير التعاون العلمي والجامعي وتوقيع مذكرة تفاهم لتفعيل هذا التعاون، معلنا عن تطوير العلاقات في هذا المجال مع الجامعات الايرانية.
انتهي ** 2342