قاسمی: سنعید النظر فی الاتفاق النووی ان لم یف الغربیون بالتزاماتهم

طهران / 30 كانون الثانی / ینایر /ارنا-اكد المتحدث باسم الخارجیة الایرانیة بهرام قاسمی بان الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة ستعید النظر فی الاتفاق النووی ان لم یف الغربیون بالتزاماتهم.

وقال قاسمی فی حدیث لقناة RT، 'نتعامل بنیات حسنة رغم تأخر الدول الأوروبیة بشأن آلیة التعامل المالی مع بلادنا'.
وأضاف، 'نسعي لتجاوز الآثار المدمرة للحظر الأمریكی علي إیران'.
وأشار قاسمی ردا علي سؤال حول انتشار شائعات بوقوع خلافات بین روسیا وإیران فی سوریا، إلي أن جزءا كبیرا منها موجها لشن حرب علي هذا التحالف، ویهدف إلي إظهار العلاقات الروسیة الإیرانیة 'بصورة سیئة'.
وقال: 'ندرك أن علاقاتنا مع روسیا لدیها أعداء، المسؤولون فی موسكو وطهران یدركون أننا مستمرون فی المشتركات والعمل الاستراتیجی، ولكن كدولتین لدیهما تاریخ مستقل وجغرافیا مستقلة فإن هناك بلا شك بعض الاختلافات فی وجهات النظر إزاء عدد من القضایا'.
وأضاف، 'نحن فی سوریا وبالتعاون مع روسیا أظهرنا، علي الرغم من التنافس والتحالف، عملا مشتركا.. وضمن وضع شدید الحساسیة والخطورة تجاوزنا الأزمة وحققنا وضعا أفضل للشعب والحكومة.. هذا نصر كبیر لتعاوننا المشترك'.
وشدد قاسمی علي أن التعاون الإیرانی الروسی فی سوریا مستمر، وقال، 'سوف نُفشِل كافة المساعی الرامیة لتخریب علاقاتنا المشتركة مع روسیا والتقارب بین الدولتین'.
ونوه الي أن هناك، سعیا للوصول إلي خارطة حل مشتركة فی سوریا لتحسین الأوضاع هناك.
انتهي ** 2342