تأكيد ايراني – أفغاني علي تعزيز التعاون في مجال الاتصالات

طهران/31كانون الأول/يناير/إرنا – أكد وزير الإتصالات وتقنية المعلومات محمد جواد آذري جهرمي خلال اللقاء مع نظيره الافغاني 'شهزاد كل آريوبي' أمس الأربعاء، علي ضرورة تطوير مجال الاتصالات بين طهران وكابول من أجل توفير اتصالات عالية الجودة وذات سعر مناسب للشعبين الايراني والافغاني .

وقال جهرمي خلال لقائه وزير التصالات وتقنية المعلومات الأفغاني والوفد المرافق له إن الشعبين الايراني والافغاني يتمتعان بلغة وثقافة وحدود مشتركة والتي كانت دوما سببا في تكريس الصداقة بين البلدين؛ مضيفا أن طهران وكابول تحظيان بإمكانيات وفيرة لتعزيز الاتصالات بينهما؛ الأمر الذي يلعب دورا هاما في تعزيز أواصر الصداقة بين الجانبين.
وتابع أن المهاجرين الأفغان يشكلون فئةكبيرة من سكان ايران حيث يؤثرون ايجابيا في التجارة والعمل في إيران ويحتاج هؤلاء المهاجرون إلي الاتصال مع عوائلهم وذويهم عبر الانترنت او بصورة هاتفية؛ موضحا أن ايران بإمكانها ان تقوم بتسهيل هذا الاتصال وتوفير الخدمات المناسبة في هذا المجال للجالية الافغانية المقيمة في ايران.
وأكد أذري جهرمي، أن هناك مجالات وفيرة من أجل التعاون بين البلدين والتي من الممكن تطويرها تدريجيا؛ مضيفا: سنسعي إلي تنفيذ مذكرات التفاهم المبرمة بين البلدين خلال زيارتنا إلي افغانستان في الايام المقبلة.
واعرب وزير الاتصالات وتقنية المعلومات الافغاني عن شكره وامتنانه تجاه حسن الضيافة وكرم الوفادة الذي أبداه الجانب الايراني؛ قائلا: لقد أجرينا خلال زيارتنا القصيرة لقاءات واجتماعات مجدية كما تعرفنا علي العديد من الشركات الأهلية والتي تتمتع بإمكانيات عالية وهامة للتعاون مع كابول.
وتابع كل آريوبي انه ينبغي لافغانستان تطوير العلاقات مع الجمهورية الإسلامية في جميع المجالات بما في ذلك التكنولوجيا والاتصالات.
انتهي**ح ح/أ م د