الهجوم الاعلامي الغربي ضد ايران ناجم عن معلومات خاطئة مصدرها الـ CIA والموساد

طهران/31 كانون الثاني/يناير/ارنا- قال سفير ايران السابق في سويسرا 'عليرضا سالاري' : ان الهجوم الاعلامي الغربي ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية سببه المعلومات المغلوطة التي تبثها وكالات التجسس الامريكية وحلفائها الاقليميين.

واضاف سالاري في حوار مع موقع 'روسيا اليوم' الاخباري، ان موجة الهجمات الاعلامية الاخيرة ناجمة عن ضغوط امريكا والكيان الصهيوني والتي تعمل علي ضخ معلومات (خاطئة) عبر اجهزتها التجسسية الي هذه الوسائط الاعلامية.
واضاف الدبلوماسي الايراني، انه لا وجود لاي دليل يثبت صحة هذه الاتهامات (الاوروبية ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية)؛ مؤكدا ان جميع التهم هذه وعلي غرار ما تعرضت اليه ايران من اتهامات طيلة العقود الاربعة الماضية، لا اساس لها من الصحة.
وقال ايضا، ان هدف امريكا وحلفائها الاقليميين بما في ذلك الكيان الصهيوني والسعودية، يكمن في افشال الاتفاق النووي وابعاد الاوروبيين عنه وعن ايران؛ مبينا ان مشروع 'ايرانوفوبيا' وصب الزيت علي نار الخلافات هو لتحقق هذا الهدف.
انتهي**م م/ ح ع**