اللواء رحيم صفوي : امريكا فشلت في تحقيق مشروعها لتصبح القوة العظمي عالميا

قم /31 كانون الثاني/يناير/ارنا- قال المستشارالاعلي لسماحة القائد العام للقوات المسلحة اللواء 'سيد يحيي رحيم صفوي' : ان امريكا فشلت في تحقيق مشروعها لتكون القوة عظمي في العالم.

وفي كلمة له اليوم الخميس خلال مؤتمر وطني بعنوان 'المهدوية والثورة الاسلامية' اقيم في محافظة قم المقدسة، اضاف اللواء رحيم صفوي : ان الكثير من المفكرين يرون بأن القوة بدأت تتضائل في الغرب وهي متجهة نحو شرق العالم؛ مبينا ان معايير القوة والاقتدار اليوم ترتكز علي اسس الثقافة والاقتصاد.
وفي السياق لفت المستشار الاعلي للقائد العام للقوات المسلحة الي ان الولايتات المتحدة الامريكية لم تنجح في تحقيق مشروعها لتكون القوة العظمي الوحيدة في العالم.
واشار الي ان جميع الثورات وبعد مرور اعوام تنحرف عن مسارها تماما؛ غير ان الثورة الاسلامية تواصل المضي في الاتجاه الصحيح ومستمرة في تحقيق اهدافها.
واشار اللواء رحيم صفوي الي الانتصارات المحققة في البلاد طيلة العقود الاربعة الماضية، بما في ذلك احتواء جميع المؤامرات مثل حرب الثمان سنوات ( العراقية- الايرانية 1980-1988) والتصدي لجماعة داعش الارهابية.
واكد ان ما يسمي بالدولة الاسلامية في افغانستان والخلافة الاسلامية المزعومة في سوريا والعراق والتي انشأتها وكالات الاستخبارات الاجنبية بتمويل بعض دول المنطقة، الهدف منها يكمن في مواجهة ايران ولكن بحكمة ودراية قائد الثورة الاسلامية تم احتواء المؤمرات الداخلية والخارجية كافة، وانقاذ شعبي العراق وسوريا؛ علي امل تحرير الشعب الفلسطيني انشاءا لله.
ودعا المستشار الاعلاي للقائد العام للقوات المسلحة الايرانية الي تجنيد الطاقات الوطنية في مواجهة الاجهزة الاعلامية التي اعدها الغرب لاستهداف الجمهورية الاسلامية الايرانية، وقال : ان اهم مايميز الثورة الاسلامية عن الثورات الاخري تجسد في نجاحها للقضاء علي نظام ثنائي القطبية العالمي و ارساء اسس جديدة ورؤيتها الملهمة للبشرية جمعاء.
انتهي**م م/ ح ع**