٢٠‏/٠٣‏/٢٠١٩ ٥:١٩ ص
رمز الخبر: 83249435
٠ Persons
استشهاد منفذ عملیة سلفیت فی اشتباك مسلح مع الاحتلال

طهران / 20 اذار/مارس /ارنا- استشهد مساء الثلاثاء، الشاب عمر أبو لیلي (19 عاما)، والذی تنسب له تنفیذ عملیة الطعن وإطلاق النار قرب بلدة سلفیت جنوبی نابلس، یوم الأحد، وذلك فی اشتباك مسلح مع قوات الاحتلال إثر محاصرة منزل اختبأ فیه، فی بلدة عبوین شمال مدینة رام الله فی الضفة الغربیة المحتلة.

وافادت وكالة 'فلسطین الیوم' انه أبُلغ الارتباط الفلسطینی رسمیا باستشهاد مواطن من قریة عبوین شمال رام الله.

وذكر الموقع الإلكترونی لصحیفة 'یدیعوت أحرونوت' أن قوات الاحتلال حاصرت بیتًا فی قریة فلسطینیة قرب رام الله إثر تلقیها بلاغًا یفید بأن الشاب أبو لیلي یتواجد فی المكان'.

وادعت أن أبو لیلي رفض تسلیم نفسه وبادر بإطلاق النار باتجاه قوات الاحتلال الإسرائیلی، ما أدي إلي اندلاع اشتباك مسلح ومواجهات واسعة النطاق.

وأفادت مراسلة 'فلسطین الیوم' بأن قوات الاحتلال حاصرت المنزل وقامت بتفجیره، مشیرة إلي أن مواجهات عنیفة تدور بین الشبان وقوات الاحتلال فی محیط المكان، لافتة أن القوات تمنع سیارات الاسعاف الاقتراب من المنزل لاسعاف المصابین.

وأوضحت وزارة الصحة، أن مواطنا أصیب بشظایا فی الرقبة والساق ووصل إلي مجمع فلسطین الطبی برام الله.

وقال رئیس مجلس قریة عبوین، ناجی حماد، إن قوة إسرائیلیة خاصة اقتحمت القریة عند الساعة السادسة مساء، وحاصت أحد المنازل المهجورة فی المنطقة الشمالیة من القریة.

وأضاف حماد لـ'وكالة فلسطین الیوم الإخباریة'، أنه بعد اكتشافها من قبل المواطنین اندلعت مواجهات أصیب خلالها شابان من أبناء القریة، مشیرا إلي قوات الاحتلال قامت بمحاصرة منزل مهجور وتنادی عبر مكبرات الصوت للمتواجدین فیه بتسلیم أنفسهم.

وبحسب حماد، فإن تعزیزات أمنیة كبیرة دخلت إلي القریة ترافقها جرافات عسكریة و سیارة إسعاف إسرائیلیة.

وأشار الاعلام العبری، إلي أن عملیة اقتحام قریة عبوین تستهدف منفذ عملیة سلفیت البطولیة التی وقعت قبل یومین وأدت لمقتل مستوطنین وفرار المنفذ.

انتهي ** 2342