باكستان وإيران ستوقعان اتفاقية التجارة التفضيلية

طهران/ 18نيسان/ ابريل/ارنا- نقلت صحيفة 'دي إنترناشيونال' الباكستانية اليوم الخميس عن عبدالرزاق داود مستشار رئيس الوزراء الباكستاني عمران خان قوله إن بلاده ستوقع اتفاقية التجارة تفضيلية مع إيران.

وقال داود وهو مستشار رئيس الوزراء الباكستاني لشؤون التجارة والصناعة والاستثمار والنسيج في مقابلة مع صحيفة 'دي إنترناشيونال' : بما ان توقيع اتفاقية التجارة التفضيلية مع إيران تفيدنا اكثر فاننا نفضلها علي اتفاقية التجارة الحرة.
واضاف: ان عمران خان الذي سيزور إيران في 21 نيسان/ أبريل يهدف الي زيادة التبادل التجاري مع ايران بموجب اتفاقية التجارة التفضيلية، رغم الحظر الاقتصادي المفروض علي ايران من جانب الولايات المتحدة الأمريكية.
وصرح مستشار رئيس وزراء باكستان انه نظرا لعدم وجود ضمان لباكستان بإجراء المعاملات من خلال بنوك محددة، سيحاول قادة البلدين مناقشة التعامل الثنائي رغم الحظر الاقتصادي المفروض علي ايران.
وقال مسؤول في وازرة التجارة الباكستانية، في وقت سابق إن طهران واسلام اباد تداولتا 1،32 مليار دولار في التجارة بين عامي 2009 و 2008 ، وفقاً لاتفاقية التجارة التفضيلية الموقعة عام 2006، والتي سارية منذ عام 2007 حتي الان. لكن بعد فرض الحظر الذي فرضته الأمم المتحدة والولايات المتحدة علي طهران وصل حجم التبادل التجاري بين الجانبين الي 318 مليون دولار موضحا ان حجم التصدير الإيراني إلي باكستان يبلغ 280 مليون دولار وحجم الاستيراد الايراني من باكستان يبلغ 35 مليون دولار.
انتهي**1049**2344