قائد الامن الداخلي الايراني: الاعداء يسعون لضرب البلاد اقتصاديا

طهران / 19 نيسان / ابريل /ارنا- صرح قائد قوي الامن الداخلي الايراني العميد حسين اشتري بان العدو مازال يسعي لضرب البلاد من الناحية الاقتصادية، مؤكدا القول اننا سوف لن نسمح للعدو الاضرار بنا بغطرسته وبلطجيته.

وفي كلمة له القاها خلال مراسم اقيمت الخميس لاحياء ذكري شهداء الامن الداخلي اشار العميد اشتري الي تهديدات الاعداء المختلفة ومنها العسكرية والثقافية والاقتصادية وقال، ان الجمهورية الاسلامية الايرانية كانت لها 4 عقود حافلة بالفخر والاعتزاز ونامل في ظل همم وجهود المسؤولين ان نتمكن من الخروج مرغوعي الراس من التهديدات الاقتصادية.
ونوه الي ان عددا من كوادر الامن الداخلي قد استشهدوا في طريق مكافحة الفساد وتهريب المخدرات واضاف، ان هذا الامر يشير الي ان العدو مازال يعمل علي الاضرار بنا من الناحية الاقتصادية.
وقال العميد اشتري، انه حينما وضعت الحكومة الاميركية الحمقاء الحرس الثوري ضمن قائمة الارهاب راينا جميعا الشعب كله ورؤساء السلطات والاركان العامة للقوات المسلحة قد وقفوا خلف الحرس ولم يسمحوا بان يضربنا العدو ببلطجيته وغطرسته.
انتهي ** 2342