سنستخدم طائرات مسيرة انتحارية وهجومية علي نطاق واسع

طهران / 22 نيسان / ابريل /ارنا- اعلن قائد وحدة الطائرات المسيرة التابعة للقوة البرية لجيش الجمهورية الاسلامية الايرانية بان كتائب الطائرات المسيرة التابعة لهذه القوة ستستخدم منظومات انتحارية وهجومية علي نطاق واسع في مختلف انحاء البلاد خلال العام الجاري.

وقال العميد شهرام حسن نجاد في تصريح ادلي به لمراسل وكالة 'ارنا' الاحد، ان القوة البرية كانت قبل هذا الوقت تستخدم وحدة الطائرات المسيرة لقضايا الاستطلاع والمراقبة ولكن تم اخيرا ادراج قضايا استخدام الطائرات المسيرة الانتحارية والهجومية وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات والحرب الالكترونية في جدول الاعمال ايضا.
واضاف، ان الخطوة الاولي التي سنتخذها في العام الجاري (العام الايراني بدا في 21 اذار/مارس) هو اقتناء طائرات مسيرة انتحارية وهجومية لدعم القوة البرية في مجال الهجوم حيث سيتم استخدام هذه الطائرات علي نطاق واسع في مختلف انحاء البلاد.
واوضح بانه كان يتم في القوة البرية استخدام الطائرات المسيرة الانتحارية والهجومية قبل هذا الوقت ايضا ولكن ليس بصورة بنيوية واضاف، ان جميع القوات البرية في مختلف انحاء البلاد تمتلك وحدات الطائرات المسيرة في مجالات الاستطلاع والمراقبة والقتالية والانتحارية وتكنولوجيا الاتصالات والمعلومات والحرب الالكترونية.
وكانت القوة البرية للجيش الايراني قد استخدمت الطائرات المسيرة الانتحارية قبل 5 اعوام في مناورات 'محمد رسول الله (ص)'.
انتهي ** 2342