الشعب السوری یقدر دعم إیران لبلاده فی مكافحة الإرهاب

مشهد المقدسة/4 أیار/مایو/إرنا- أعرب رئیس جامعة الشام الخاصة بدمشق الدكتور 'یاسر حوریة'، عن شكره وتقدیره للدعم غیر المشروط لسماحة قائد الثورة الإسلامیة والشعب الإیرانی للشعب السوری فی مكافحة الإرهاب الدولی.

وجاء ذلك الیوم السبت، خلال مراسم التوقیع علي مذكرة التعاون بین جامعة الشام الخاصة وجامعة فردوسی بمدینة مشهد المقدسة.
وأضاف حوریة، ان الشعب الإیرانی وسماحة قائد الثورة الإسلامیة وبدعمهم غیر المشروط، كانوا الي جانب الشعب السوری فی مكافحة الإرهاب الدولی؛ مؤكدا 'اننا نقدر ونثمن هذا الدعم الإیرانی'.
وتابع، انه قد إستشهد العدید من الإیرانیین بمن فیهم الشهید حججی والشهید همدانی الي جانب الجنود السوریین؛ وابتهل الي الباری تعالي أن یتغمدهم بالرحمة والغفران وأن یمن بالشفاء والصحة علي المصابین والمعاقین فی هذه الحرب.
وأعرب عن سروره لزیارة جامعة فردوسی وأكد حرصه علي الإستفادة من كافة التجارب القیمة لهذه الجامعة فی سبیل الإرتقاء بمستوي جامعة الشام الخاصة بدمشق التی تم تأسیسها عام 2013 وكذلك تبادل الطلاب والأساتذة بین الجامعتین وتنفیذ المشاریع البحثیة المشتركة.
من جانبه، قال مساعد رئیس جامعة فردوسی الدكتور 'رضا بیشقدم' فی هذه المراسم، ان هذه الجامعة تتمتع بسجل حافل یعود تاریخه الي 70 عاما وهی واحدة من الجامعات الأكثر تفوقا فی البلاد ویدرس فیها حالیا 27 ألف طالب إیرانی وألف و700 طالب أجنبی بمن فیهم 48 طالبا سوریا یدرسون فی مختلف الفروع بهذه الجامعة.
علما ان رئیس جامعة الشام الخاصة بدمشق والوفد الأكادیمی المرافق، أجروا الیوم السبت، زیارة لمختلف الأقسام بجامعة فردوسی بمدینة مشهد المقدسة.
إنتهی**أ م د