٠٦‏/٠٥‏/٢٠١٩ ١٢:٢٠ م
رمز الخبر: 83304649
٠ Persons
دماوند تعود إلي بحر قزوين

طهران/ 6 أيارم مايو/ ارنا - قال قائد القوة البحرية للجيش، إن مدمرة 'دماوند'، التي تعرضت لحادث في بحر قزوين في يناير 2018، علي وشك العودة إلي البحر.

مدمرة دماوند، التي انضمت إلي أسطول القوة البحرية في الشمال في 7 أبريل 2015، تعرضت في 10 يناير 2018 لحادث، عند وصولها إلي ميناء أنزلي، حيث ارتطمت بكاسر الأمواج الشرقي للميناء .
و قال قائد القوة البحرية لجيش الجمهورية الإسلامية الإيرانية، في مقابلة مع مراسل ارنا، إن مراحل صيانة وإعادة بناء المدمرة الإيرانية قد وصلت إلي نهايتها وسوف تنضم قريباً إلي أسطول القوة البحرية في الشمال.
وأضاف الأدميرال حسين خانزادي، أن مدمرة دماوند التي ستعود إلي بحر قزوين ستكون مختلفة تماما عن دماوند السابقة وتتميز بإمكانات أكثر.
وحول التغييرات التي طرأت علي المدمرة، والتي تجري صيانتها في شركة 'الشهيد تمجيدي' للصناعة البحرية في ميناء انزلي، صرح بانه قد تم تعزيز الأسلحة المستخدمة في دماوند وأصبحت السفينة أكثر استعدادا لمواجهة الظروف القاسية لبحر قزوين.
وقال قائد القوة البحرية التابعة للجيش الإيراني: بالإضافة إلي مدمرة دماوند، يتم أيضا بناء مدمرة جديدة، باسم ' دنا' ، في القوة البحرية.
وأضاف الأدميرال خانزادي، أن مدمرة 'دنا' هي واحدة من مشاريع فئة 'موج'، والتي أكملت، وفقا لقادة الجيش، مراحل البناء الرئيسية ويجري تسليحها.
انتهي** 2344