خبير اممي:الحظر الامريكي ضد ايران يمثل انتهاكا لحقوق الانسان

طهران/ 7 ايار/مايو/ارنا- اعتبر الخبير الاممي ' ادريس جزايري' الحظر الامريكي المفروض علي ايران وفنزوئلا وكوبا انتهاكا لحقوق الانسان وقال ان مثل هذا الحظر الذي فرض من خارج الامم المتحدة يتناقض مع مباديء الاخلاق الدولية.

واعرب جزايري و هو الخبير و المقرر الخاص في الامم المتحدة لشؤون الاجراءات الامريكية الاحادية في بيان له عن قلقه بشان الاثار المدمرة للحظر الامريكي الاحادي الاجانب ضد ايران وفنزوئلا وكوبا وقال ان استخدام الحظر الاقتصادي لتحقيق الاغراض السياسية يمثل انتهاكا لحقوق الانسان ويتعارض مع قيم الاخلاق الدولية.
وندد الخبير الجزايري المستقل الذي ينشط كمقرر خاص لمجلس حقوق الانسان للامم المتحدة في مجال دراسة أثار سلبية للحظر الامريكي الاحادي الجانب علي حقوق الانسان، ندد بقيام امريكا بفرض الحظر علي هذه الدول محذرا من الكوارث الانسانية الناجمة عن الحظر.
واكد انه لاينبغي حل الخلافات السياسية بين الحكومات من خلال اثارة الازمات الاقتصادية والانسانية.
يذكر ان الاتحاد الاوروبي اعرب عن رفضه لانسحاب امريكا من الاتفاق النووي في مايو 2018 وقام بدراسة خطط بهدف الحفاظ علي التجارة مع إيران وفي 31 يناير أطلقت كل من ألمانيا وفرنسا وبريطانيا آليةً ماليةً للتجارة مع إيران أطلق عليها اسم 'إينستكس' INSTEX هو اختصار لـ'أداة دعم التبادلات التجارية' متجاهلةً العقوبات التي فرضتها واشنطن علي طهران وما هدّدت به المتعاملين مع إيران من حكومات وشركات.
انتهي** 1453**1110