بومبيو يصل بغداد في زيارة مفاجئة وسريعة ويلتقي عبد المهدي وصالح

بغداد/8 ايار/مايو/ارنا- وصل وزير الخارجية الأمريكي بومبيو، الي العاصمة بغداد في زيارة مفاجئة وسريعة، مساء الثلاثاء التقي خلالها الرئيس العراقي ورئيس الوزراء ووزير الخارجية.

ونقلت وكالة 'بغداد اليوم' تغريدة وزير الخارجية العراقي، محمد علي الحكيم، عبر حسابه في تويتر، قال فيها : 'شاركنا في اجتماعين مهمين كل علي انفراد بين دولة رئيس الوزراء عادل عبد المهدي ووزير خارجية الولايات المتحدة مايك بومبيو في بغداد مساء اليوم. وبين فخامة الرئيس برهم صالح ووزير الخارجية الأمريكي وتم مناقشة العلاقات الثنائية وآخر التطورات في أمن المنطقة وجهود محاربة الإرهاب'.
وذكر بومبيو في تصريح صحفي، نقله صحفيون رافقوه خلال الزيارة، إن 'زيارته إلي العراق سببها تصعيد إيران لأنشطتها'.
وناقش الرئيس العراقي مع بومبيو، التأكيد علي تمديد استثناء العراق من العقوبات المفروضة علي إيران، فضلاً عن عدم التصعيد معها.
وحضر اللقاء وفد من الجانب الأمريكي رافق بومبيو، كان من بينه القائم بأعمال السفارة الأمريكية في بغداد، جوي هود، بالإضافة الي وزير الخارجية العراقي، محمد علي الحكيم.
ويأتي اللقاء في اعقاب لقاء آخر، جمع الوزير الامريكي برئيس مجلس الوزراء، عادل عبد المهدي.
وتأتي زيارة وزير الخارجية الامريكي الي بغداد في ظل تصاعد التوتر والازمة بين واشنطن وطهران، وتصاعد أزمة العقوبات الظالمة التي تفرضها الولايات المتحدة الامريكية علي صادرات النفط الايراني وإرسالها حاملة طائرات وقاذفات الي المنطقة.
انتهي ع ص** 2344