٠٨‏/٠٥‏/٢٠١٩ ٢:١٣ م
رمز الخبر: 83307530
٠ Persons
الصين تدعو إلي التنفيذ الكامل للاتفاق النووي

بكين/ 8 أيار/ مايو/ ارنا - أكد المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية رداً علي الاجراء الإيراني بخفض التزاماتها في اطار الاتفاق النووي في مقابل انسحاب امريكا من الاتفاق النووي، إن جميع الأطراف مسؤولة عن الاتفاق النووي، وأنه ينبغي تنفيذ الاتفاق بشكل شامل.

وأضاف 'كنغ شوانغ'، في لقائه الصحفي الاسبوعي اليوم الأربعاء: ان الاتفاق النووي قد عزز السلام والاستقرار في الشرق الأوسط، ونحن ندفع باتجاه التزام جميع الاطراف بهذا الاتفاق الدولي.
وأثني المسؤول الصيني علي إيران لالتزامها الدقيق والكامل بالاتفاق النووي، قائلاً إن الصين كانت ركيزة ثابتة منذ بدء الاتفاق النووي في عام 2015 ، وهي ملتزمة بالاتفاق مع الأطراف الأخري المعنية.
وقال المتحدث باسم الخارجية الصينية، إن الاتفاق النووي اتفاق شامل ومتعددة الأطراف أقره مجلس الأمن الدولي، وأضاف: هذا الاتفاق مهم للغاية لمنع انتشار وحماية السلام والاستقرار في الشرق الأوسط.
وأكد إنه ينبغي تنفيذ الاتفاق النووي لعام 2015 بشكل شامل وبطريقة موثوقة وفعالة.
الرئيس روحاني أعلن اليوم عن قرار التوقف عن العمل ببعض التعهدات المدرجة في الاتفاق النووي وقال، انه وفقا لقرار المجلس الاعلي للامن القومي اليوم، قمت بارسال 5 رسائل الي رؤساء الدول الخمس المتبقية في الاتفاق النووي واعلنا لرؤساء الدول الخمس باننا سوف نتوقف عن تنفيذ الاجرائين اللذين كنا نقوم بهما، وهذان الاجراءان بعبارة بسيطة هما في الواقع عمليتا بيع، اي انه كلما تجاوزت موادنا المخصبة 300 كغم نقوم ببيع الفائض لدولة اخري ونتسلم الكعكة الصفراء بدلا عنه.
واضاف، ان عملية البيع الثانية هي بيع الماء الثقيل، اي ان نبيع الفائض كلما زاد عن 130 كغم، لذا فاننا توقفنا من اليوم عن عمليتي البيع هذه وهما اليورانيوم المخصب الفائض والماء الثقيل الفائض.
واوضح بان هذا الاعلان هو لفترة 60 يوما، وقد اعلنا للطرف الاخر بانه لو جاءت الدول الخمس للتفاوض معنا وتوصلنا الي نتيجة وحققنا مصالحنا الرئيسية خاصة بيع النفط والبنك كمصدرين من مصادرنا المهمة فاننا سنعود لنقطة البداية.
انتهي** 2344