تكتّل الأمل النیابی یؤكد دعمه لقرار تعلیق بعض التعهدات النوویة

طهران / 9 ایار / مایو / ارنا – اكد اعضاء 'تكتل الامل' فی مجلس الشوري الاسلامی علي دعمهم الحازم لبیان المجلس الاعلي للامن القومی الایرانی؛ مثمنین الموقف الحكیم لرئیس الجمهوریة بشان تقلیص بعض تعهدات طهران ازاء الاتفاق النووی.

جاء ذلك فی بیان صدر عن تكتل الامل النیابی الیوم الخمیس بمناسبة مرور عام علي انسحاب امریكا الاحادی من الاتفاق النووی.
و وصف البیان، قرار الرئیس روحانی بشان امهال الاطراف المتبقیة فی الاتفاق النووی لفترة شهرین، بانه اختبار لالتزامهم بالتعهدات؛ مؤكدا 'ینبغی علي هؤلاء ان یجسدوا عملیا وفاءهم بالاتفاق'.
ونوه البیان الي ان طهران ابلغت سائر اطراف الاتفاق النووی بشان قراراتها الجدیدة فی ضوء مرور عام علي انسحاب امریكا اللاقانونی والاحادی من الاتفاق النووی؛ كما وضعت الشعب وبكل شفافیة فی تفاصیل هذه المجریات.
واضاف البیان : ان الشعب الایرانی العظیم یواصل بكل انسجام مساره نحو التقدم والازدهار ولن یدخر جهدا فی مجال حمایة السلام والامن الاقلیمی وتحقیق مصالحه الوطنیة، دون ان یهاب الاعداء ابدا.
وشدد البیان الصادر عن تكتل الامل النیابی، علي ان الشعب الایرانی وبدعم قواته المسلحة المقتدرة، سیواجه بلطجیة امریكا والكیان الصهیونی وعملاءهما الاذلاء.
انتهي ** ح ع