لدينا من أوراق القوة ما يجبر الاحتلال علي تنفيذ تفاهمات التهدئة

غزة/ 9 أيار/ مايو/ إرنا - قال القيادي في حركة الجهاد الاسلامي في فلسطين جميل عليان إن الاحتلال الصهيوني اذا جرب المقاومة الفلسطينية مرة اخري سيذوق ويلات كثيرة وأكثر مما جربه في الجولة الاخيرة.

وأكد عليان علي ان المقاومة لديها اوراق قوة لم تستخدمها بعد قادرة علي الزام الاحتلال الصهيوني بتفاهمات التهدئة.

وقال القيادي في حركة الجهاد الاسلامي 'نحن لا نثق بالعدو الصهيوني ولا بالتفاهمات.. صراعنا مع العدو ممتد منذ 7 عقود بالتالي هذه جولة من الجولات ولا تعني انها هي الاخيرة.. متأكدين تماما أن هناك جولات كثيرة قادمة'.

وأضاف 'أن العدو تجرع مرارة هذه الهزيمة ،وأن زمن هزائم العدو هو الذي يسيطر، وزمن الانتصارات الفلسطينية هو الذي يرسم خارطة المستقبل الفلسطيني'.

وتابع :' اذا جرب العدو المقاومة مرة اخري سيذوق ويلات كثيرة وأكثر مما جربه في الجولة الاخيرة وولدينا الكثير من أوراق القوة التي لم نستخدمها، كما لدينا من الامكانات والمراكمة وكل يوم المقاومة تزاد قوة وصلابة والعدو الصهيوني يزداد تدهورا'.

وأردف 'نحن نري في الصحافة العبرية كيف هناك صراع وانتقادات بشأن الضربات التي تعرض لها العدو من قبل المقاومة'.

وقال إن 'العدو الصهيوني يقيس الضمانات بمقياس المصلحة والان هناك مصلحة اسرائيلية بالتفاهات وأعتقد أن العدو سيلتزم بالتفاهمات وعندما يشعر انها لا تتماشي مع مصلحته سيتنصل منها كما تنصل من تفاهمات دولية واقليمية منها اتفاق اوسلو'.

وأضاف 'نحن متاكدون من ان العدو سيتنصل بعد أشهر من هذه التفاهات ونحن مستعدون لكل الاحتمالات ولدينا من أوراق القوة والامكانات ما يجبر العدو في الدخول بتفاهمات كثيرة'.

وطالب عليان المجتمع الدولي بأن يرعي حقوق الشعب الفلسطيني ويصحح خطيئته ويعطي الشعب الفلسطيني حقوقه، مشددا ان قضية قطاع غزة سياسية وحقوقية.
انتهي **387** 2342