خبير باكستاني : الكيان الصهيوني مهندس سياسات امريكا العدائية ضد ايران

اسلام اباد / 11 ايار / مايو / ارنا – اكد الخبير والمحلل السياسي الباكستاني 'عمران جان'، ان دعم البيت الابيض العشوائي للكيان الصهيوني يضر بمصالح المنطقة؛ واصفا هذا الكيان بانه مهندس سياسات امريكا العدائية ضد ايران.

وفي مقال نشرته صحيفة 'اكسبرس تريبون' الناطقة بالانجليزية، اضاف عمران جان : لقد سرقت تل ابيب السياسة الخارجية الامريكية؛ الامر الذي لا يخدم السلام والاستقرار الاقليمي اطلاقا.
وتابع : ان المسؤولين الامريكيين ومنذ انتصار الثورة الاسلامية في ايران انتهجوا سياسات معادية لهذا البلد.
ولفت الخبير الباكستاني الي القول : ان الصهاينة يقدّسون صهر ترامب اليهودي 'جارد كوشنر' لكونه يقدم دعما منقطع النظير الي 'اسرائيل'.
واردف : لقد عمد ترامب الي انتهاك القوانين الدولية عبر الاعتراف بـ 'القدس المحتلة عاصمة للكيان الصهيوني'؛ كما اعلن من اجل دعم نتنياهو في سباقه الانتخابي عن 'شرعية' احتلال الصهاينة لمرتفعات الجولان السوري.
وتساءل الخبير الباكستاني في مقاله : لماذا ترامب يدخل في مفاوضات مع زعيم كوريا الشمالية التي تمتلك القنبلة النووية، فيما لا يرضي بالتفاوض مع ايران التي لا تمتلك اي نوع من القنابل النووية؟!
وخلص عمران جان الي القول، ان دعم واشنطن اللّامحدود للصهاينة سيضرّ بمصالح امريكا ويتهدد بأمن المنطقة ايضا.
انتهي ** ح ع