الشعبان العراقي والايراني هما شعب واحد وارضنا ارض واحدة

بغداد/18 ايار/مايو/ارنا-اكدت النائبة عن كتلة بدر في البرلمان العراقي 'ابتسام الهلالي'، ان 'الشعبين العراقي والايراني هما شعب واحد، وارضنا ارض واحدة وان المخططات والمؤامرات التي تحاك الان ضد ايران ستفشل كما فشلت سابقاتها، وايران ستنتصر في النهاية'.

وأضافت الهلالي في تصريح خاص لوكالة انباء الجمهورية الاسلامية (ارنا) : نحن رفضنا ونرفض الحرب الاقتصادية ضد الجمهورية الاسلامية في ايران ولانوافق عليها اطلاقا لان ايران جارة وشقيقة لنا.
واكدت البرلمانية العراقية، ان 'للجمهورية الاسلامية دور كبير في هزيمة الارهاب وكسر شوكته في العراق، من خلال الوقوف الحقيقي والصادق الي جانب العراق وشعبه والقضاء علي عصابات داعش التكفيرية'.
وشددت الهلالي : نحن اليوم نقف مع ايران صفا واحدا للانتصار علي امريكا ومواجهة الحصار الجائر المفروض علي الشعب الايراني الشقيق.
ولفتت الي، ان 'هذه الازمة القائمة لاتصل الي حدّ الحرب، لان ايران قوية باقتصادها وسياستها وشعبها وستمر هذه الازمة بأذن الله وتفشل المخططات التي تريد للجمهورية الاسلامية سوءاً، كما فشلت سابقاتها وستنتصر ايران في النهاية.
انتهي **ع ص/ ح ع **