شخصيات باكستانية: الكيان الصهيوني ينتفع من المؤامرات التي تحاك ضد إيران

إسلام آباد/19 أيار/مايو/إرنا- دان عدد من الشخصيات السياسية والمفكرين البارزين في باكستان، الدعم الأعمي لحكومة ترامب للصهاينة وانتقدوا الصمت الذي التزمه بعض الحكام المسلمين تجاه القضية الفلسطينية؛ قائلين إن الكيان الصهيوني يستفيد من مؤامرات القوي الإستكبارية ضد الجمهورية الإسلامية الإيرانية.

وأفاد مراسل إرنا من إسلام آباد، ان مؤسسة فلسطين الباكستانية، عقدت اليوم الأحد، ملتقي تحت عنوان 'علي طريق القدس' في مدينة كراتشي الساحلية، بحضور رؤساء الأحزاب السياسية وجمع من الشخصيات الدينية في هذا البلد.
وأعرب المشاركون في هذا الملتقي عن تعاطفهم مع مقاومة الشعب الفلسطيني المضطهد؛ مدينين توجه الحكومة الأميركية والمجتمع الدولي في دعم إجراءات الكيان الصهيوني.
وفي ذات السياق، إنتقد زعيم حزب الجماعة الإسلامية في باكستان السيناتور 'سراج الحق'، خلال كلمة له في الملتقي، النهج العدواني لواشنطن حيال الدول الإسلامية بما فيها إيران؛ معربا عن قلقه تجاه تعزيز التواجد العسكري الأميركي في الشرق الأوسط وأضاف: إن أميركا تحاول مواجهة إيران، من أجل إفتعال الفوضي بالمنطقة.
وقال السيناتور سراج الحق، ان الكيان الإسرائيلي يستفيد من التحديات التي تعترض العالم الإسلامي.
وفي سياق متصل، قال الحاكم السابق لولاية السند الباكستانية 'محمد زبير' من حزب الرابطة الإسلامية الباكستانية (ن)، ان الدول الإسلامية التي قامت بانشاء الكيان الصهيوني، هي في الحقيقة باتت اليوم تسعي وراء مواجهة مكانة إيران وتقويضها.
إنتهي**أ م د