عبد المهدي: العراق يرسل وفدين الي أميركا وإيران

بغداد/21 أيار/مايو/إرنا- أعلن رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي عن إرسال بلاده وفدين الي طهران وواشنطن قريبا بهدف المساعدة علي إحتواء التوتر بين الجانبين.

وأفاد مراسل إرنا من بغداد، أن عبد المهدي أضاف خلال مؤتمره الصحفي اليوم الثلاثاء، 'ان الأميركيين والإيرانيين أبلغونا بأنه لا رغبة لهم في خوض الحرب'.
وأضاف رئيس الوزراء العراقي ان بلاده سترسل خلال الساعات المقبلة وفود الي عدد من الدول بما فيها إيران وأميركا بهدف تهدئة المواقف والحد من التوتر.
وتابع، ان الإتصالات جارية علي أعلي المستويات وان رؤية بغداد بالنسبة لتسوية الأزمات في المنطقة قريبة جدا الي رؤية الإتحاد الأوروبي.
واضاف عبد المهدي، 'نحن في مرحلة نقل الرسائل بين واشنطن وطهران ونحاول نزع فتيل الازمة بالاستفادة من علاقاتنا الدبلوماسية'.
كما أشار عبد المهدي الي زيارته الي الكويت الأربع اء القادم؛ قائلا ان هذه الزيارة تهدف الي متابعة التعاون وتعزيز الجهود المشتركة بين العراق والكويت للحد من التوتر في المنطقة.
وصرح، ان العراق يقع في قلب الأزمة بين أميركا وإيران؛ مشيرا الي أنه هناك بعض الدول أو الجماعات غير العراقية التي تري مصلحتها في تأزيم الأوضاع بالمنطقة.
وفيما ألمح الي إصابة منطقة الخضراء في بغداد بقذيفة كاتيوشا مساء الأحد الماضي، أكد أن 'ما من طرف عراقي يريد أن يدفع التوتر بين الولايات المتحدة وإيران إلي الحرب.'
وشدد، ان كافة الفصائل العراقية تجمع علي اهمية الحد من الأزمات في المنطقة.
إنتهي**أ م د