الخارجية الصينية : حلّ التوترات الراهنة يكمن في تنفيذ الاتفاق النووي فقط

بكين / 22 ايار / مايو / ارنا – اكد المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية 'لوكانغ' ان تنفيذ كامل بنود الاتفاق النووي مع ايران ليس فقط ملزما وفق القرار الصادر عن مجلس الامن الدولي، وانما يشكل الحل الحقيقي والمؤثر الوحيد للتوترات الراهنة بشأن الملف النووي الايراني.

ولفت لوكانغ في تصريحاته الصحفية للمراسلين المحليين والاجانب اليوم الاربعاء، الي ان الصين ستواصل جهودها في حثّ جيمع الاطراف المعنيين علي تنفيذ الاتفاق النووي؛ مبينا ان تحقيق هذه الظروف يصب في المصالح المشتركة للمجتمع الدولي.
وفي معرض الاشارة الي موضوع التعاون بين طهران وبكين، اكد المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية ان بلاده ستعمل جادّة علي ضمان مصالحها وحقوقها في هذا الخصوص.
وتابع : لاسيما في ضوء التوترات الاخيرة الناجمة عن الضغوط الشديدة والحظر الاحادي الامريكي، يتوجب علي جميع اطراف الاتفاق النوي تنفيذ التزاماتهم في سياق الحفاظ وتنفيذ بنود هذا الاتفاق.
انتهي ** ح ع