برلماني عراقي: اميركا تدير الارهاب في العراق من قاعدة عين الاسد

بغداد/22 ايار/مايو/ارنا-وصف النائب في البرلمان العراقي، كاظم الصيادي، قاعدة عين الأسد غربي محافظة الأنبار بـ'القاعدة الأميركية الهجينة وأن القوات الأميركية تستغل هذه القاعدة لـ(إدارة وتوجيه الإرهاب)'.

وقال الصيادي في حوار متلفز، إن 'قاعدة عين الأسد في محافظة الأنبار هي قاعدة أميركية هجينة تدير وتوجه الولايات المتحدة الأميركية من خلالها الإرهاب'.
وأضاف، انا 'اتحدي لجنة الأمن والدفاع في مجلس النواب ان تستطيع دخول القاعدة'، مؤكدا 'أن الامريكان لن يسمحوا لهم بدخول هذه القاعدة'.
من جانب آخر أكد الصيادي، أن 'السعودية وإسرائيل هما من تسعيان لتأجيج الحرب بين أميركا وإيران'.
واتهم في نفس الوقت اطرافا عراقية لم يسمها بأنها 'تدفع لنشوب الحرب بين أميركا وإيران من اجل القضاء علي الجمهورية الإسلامية'.
انتهي ع ص ** 2342