سياسة الحكومة الأمريكية الحالية للضغط على إيران غير مجدية

طهران/ 2 حزيران/ يونيو/ارنا - قال سفير بريطانيا في طهران، ان اختلاف وجهات النظر بين لندن وواشنطن حول الاتفاق النووي في الوقت الحالي كلفنا كثيرا وقال : أعلنا بوضوح جدا لحكومة ترامب بأننا نأسف لانسحاب امريكا من الاتفاق النووي، ونعتقد أن السياسة الضغط التي تمارسها الأدارة الأمريكية الحالية غير مجدية تجاه إيران.

وأشار "راب مك اير" في مقابلة مع صحيفة العمل والعمال، الى الاتفاق النووي بين ايران ومجموعة 5+1 ، وقال عندما وقعنا الاتفاق النووي لم نكن نعتقد أن هذا الاتفاق يساعد إيران فقط. في الواقع، فإن الاطراف الاخرى في الاتفاق النووي، أسست عملية دبلوماسية لحل مشاكل العالم.


وصرج السفير البريطاني في طهران ان حكومة بريطانيا  لا تزال ملتزمة بتنفيذ الاتفاق النووي، و خلافا لتصور العديد ممن قالوا ان بريطانيا ستنسحب من الاتفاق النووي اذا امريكا انسحبت منه، مؤكدا ان الحكومة البريطانية ما زالت ملتزمة بالاتفاق النووي مادامت  إيران ملتزمة به.


وأشار إلى التصريحات التي أدلت بها رئيسة وزراء بريطانيا المستقيلة" تيريزا ماي " مفادها أن سياسة بريطانيا ليست الاضرار بالاتفاق النووي، منوها الى ان الاتحاد الاوروبي يتابع تنفيذ  "قانون الحجب" لمواجهة العقوبات الامريكية ضد شركاته العاملة في ايران.


انتهى** 2344

تعليقك

You are replying to: .
2 + 10 =