جماعة علماء العراق تستنكر الاعتداءات الارهابية الاخيرة وتدعوا لضرب الخلايا النائمة

بغداد/5 حزيران/يونيو/ارنا-أبدت جماعة علماء العراق برئاسة الشيخ خالد الملا، الثلاثاء، إستغرابها من عودة العمليات الإرهابية في حزام بغداد ومناطق أخرى، وأنها حذرت مراراً من أهمال معالجة الخلايا الإرهابية النائمة في تلك المناطق.

وذكر بيان لجماعة علماء العراق، انه "في هذه الإيام المباركة من عيد الفطر المبارك فُجعنا بتجدد النشاطات الإرهابية في بعض مناطق حزام بغداد وأخرها الإعتداء على قواتنا الأمنية في الطارمية"


واضاف البيان، ان "الحواضن الإرهابية التي حذرنا مراراً من إهمالها وترك حبلها على الغارب كانت تتعرض لاجراءات حكومية متقاعسة ، فبدلاً من محاسبة رؤوس الفتنة كنا نتفاجأ باعتلاء بعض المتورطين بالإرهاب أو الذين يقفون معه الى بعض مواقع السلطة والقرار"


واشارة الجماعة في بيانها الى، ان "الأجهزة الأمنية لايمكنها فرض الأمن مالم يُحسن أهل السياسة التصرف ويضربوا المثل الأعلى في إبعاد المتورطين بالإرهاب أو المروجين للفكر المتطرف عن المواقع المهمة والتي تُستغل في كثير من الإحيان لخدمة المتطرفين والإرهابيين.


انتهى** ع ص**2041**

تعليقك

You are replying to: .
1 + 16 =