٠٨‏/٠٦‏/٢٠١٩ ٩:٢١ ص
رقم الصحفي: 1862
رمز الخبر: 83343385
٠ Persons
أعيدوا الفارسية إلى الأمازون

طهران/ 8 حزيران/ يونيو/ ارنا - دعا الناطقون باللغة الفارسية حول العالم إلى إعادة اللغة الفارسية إلى موقع أمازون كيندل.

منذ نوفمبر 2018 ، بعد دمج  شركات " كرييت واسبيس" و" اصدار كيندل المباشر" ، شطبت Amazon إمكانية نشر كتب باللغة الفارسية في نظام "الطباعة حسب الطلب" من خدمات النشر الخاصة بها.


منذ ذلك الحين، لا تتوفر اللغة الفارسية في قائمة اللغات المدعومة من Kindle ، مما يعني أن نشر الكتاب باللغة الفارسية غير ممكن من خلال طريقة "الطباعة المدفوعة بالطلب" من Amazon.


وأطلقت مجموعة من الكتاب الإيرانيين والأفغان المقيمين في أوروبا والولايات المتحدة، حملة تطالب الأمازون بالاعتراف باللغة الفارسية في خدمة نشر الكتب، ووقع رسالة الطلب حوالي 16 ألف حتى الان، وما زالوا يجمعون التواقيع لهذه الرسالة.


وينص جزء من هذه الرسالة المفتوحة على أنه: "نظرا لعظمة الثقافة والأدب الفارسي على مر التاريخ، من المحزن أن المؤلفين باللغة الفارسية لا يمكنهم استخدام Amazon Kindle للوصول إلى جمهورهم البالغ حوالي 120 مليون حول العالم. نريد أن توفر أمازون كيندل الخدمة للناطقين باللغة الفارسية أيضا.


في الرسالة المفتوحة، التي بدأها الشاعر والمترجم الإيراني مهيار مظلومي، المقيم في كندا، تم التأكيد على أن الاعتراف باللغة الفارسية في كيندل يمثل "خطوة رئيسية في تعزيز حرية التعبير ومكافحة الرقابة"، وبالإضافة إلى المساعدة في مكافحة مقص الرقيب، سيؤثر أيضا على حياة اللغة الفارسية في المستقبل.


أمازون هي شركة تكنولوجيا ضخمة متعددة الجنسيات تنشر، إلى جانب أنشطتها الواسعة ، كتبا في شكل ورقي وإلكتروني ، ويمكن للكتاب والناشرين نشر نتاجاتهم مباشرة ودون أي نوع من مراقبة المحتوى والرقابة عليه.


انتهى** 2344


تعليقك

You are replying to: .
3 + 11 =