٠٩‏/٠٦‏/٢٠١٩ ٦:٢٧ م
رقم الصحفي: 1871
رمز الخبر: 83346092
٠ Persons
محلل باكستاني: حكومة ترامب المتطرفة.. عدوة السلام العالمي

إسلام آباد/9 حزيران/يونيو/إرنا- إعتبر المحلل الباكستاني "عبد الرحمن منغاريو"، التدخلات السياسية والعسكرية الأميركية في آسيا، أنها السبب الرئيس للتوترات الراهنة في المنطقة وقال، "ان أعضاء حكومة ترامب المتطرفة لا سيما جون بولتون، لا يشكلون خطرا على آسيا فحسب بل هم أعداء السلام والأمن العالميين".

وخلال مقال له على صحيفة "إكسبرس" الباكستانية تم نشره اليوم الأحد، تحت عنوان "التواجد الأميركي في آسيا وتصعيد التوترات في المنطقة"، أضاف منغاريو ان التدخلات الأميركية الراهنة تعد السبب الرئيس للفوضى السائدة على الأوضاع السورية، والحرب اليمنية، وحتى التوترات السائدة على أجواء العلاقات بين طهران والرياض.


وتابع، ان أميركا تعاني من الإرباك بسبب العلاقات الوثيقة بين إيران والصين وروسيا وتركيا، ولهذا باتت تحاول تعزيز حضورها في آسيا.


وأشار هذا الكاتب الباكستاني الى المنافسة الشديدة بين واشنطن ومنافسيها بما فيهم بكين وموسكو مضيفا، ان أميركا لا ترغب على الإطلاق في توثيق العلاقات بين إيران وباكستان ولهذا، فانها تسببت لحد اليوم في عدم إكمال مشروع خط أنبوب السلام.


وأكد، ان التدخلات بعيدة المدى للأميركيين تسببت في إنتشار موجة التطرف من أفغانستان الى سائر البلدان لا سيما أوروبا؛ مؤكدا ان هذه الظاهرة لا تطال مجتمعات المسلمين فحسب، بل عرضت اليوم كافة الأديان والمذاهب لتحديات جادة.


وأضاف منغاريو، ان الأمم المتحدة والدول ذات النفوذ الأوروبية والداعمة للسلام، عليها الحد من التصرفات المتطرفة والتوجه العدواني للأميركيين؛ مبينا ان جون بولتون هو المقصر الرئيس لإعتداء أميركا على العراق وها هو بات اليوم يحرض حكومة ترامب المتطرفة لمواجهة إيران؛ مؤكدا ضرورة الحد من هكذا سياسات أميركية.


وفيما أشار الى المواقف الشديدة وتصريحات مايك بومبيو المناوئة لإيران، قال هذا المحلل الباكستاني، ان وزير الخارجية الأميركي لا يتحدث ضد البرامج النووية الإيرانية فحسب، بل هو يسعى وراء التغيير القسري للحكومة الرسمية في هذا البلد وهو يثلج قلوب السعوديين والصهاينة عبر إطلاق خطابات وتصريحات في هذا الخصوص بين الفينة والأخرى.


وحث هذا المحلل الباكستاني المنظمات الدولية لا سيما الأمم المتحدة لوضع حد لهذه التصرفات الأميركية وإيلاء إهتمام بالغ لمنطقة آسيا؛ محذرا من نشوب حرب عالمية ثالثة في حال عدم إتخاذ الإجراءات اللازمة في هذا الصدد.


إنتهي**أ م د


تعليقك

You are replying to: .
7 + 5 =