٢٧ يونيو ٢٠١٩ - ١٧:٥٣
رقم الصحفي: 1870
رمز الخبر 83372750
٠ Persons
لاريجاني: من المستبعد ان تكون واشنطن بهذه السذاجة ان تهاجم ايران

قم / ۲۷ حزيران / يونيو/ ارنا- قال رئيس مجلس الشورى الاسلامي "علي لاريجاني ": استبعد ان يكون الامريكان ساذجين الى درجة بحيث يقوموا بالهجوم على ايران لان هكذا اجراء سيكون هزيمة لهيمنتهم.

واضاف لاريجاني ان القوات المسلحة الايرانية متطورة تكنولوجيا يفوق تصور العدو، مؤكدا على انه دون ادنى شك فان القوات الايرانية ستواجه اي اعتداء بكل قوة وحزم.

واشار الى اسقاط الحرس الثورة الطائرة الامريكية المسيرة وقال ان مواجهة العدو هو من الوظائف الذاتية للقوات المسلحة فاذا قام العدو بالاعتداء على الاراضي الايرانية فسيتم مواجهته كما فعل الحرس الثوري مع الطائرة الامريكية.

واردف لاريجاني ان قضية الطائرة تم بحثها في مجلس الامن القومي وثبت انها اعتدت على اراضينا وقمنا باسقاطها ضمن حقوقنا ويجب تقديم الشكر للحرس الثورى على هذه الخطوة الفطنة.

واعتبر استراتيجة الجمهورية الاسلامية هي عدم الاعتداء على اية دولة وقال لايهمنا المعتدي ان كان دولة صغيرة او كبيرة فسنتعامل مع الاعتداء بكل حزم وقوة كما فعلنا ذلك خلال سنوات الحرب الثمان فيجب على الجميع الاخذ بعين الاعتبار قوة واقتدار الجمهورية الاسلامية.

وبین لاریجانی ان سیاسة الجمهوریة الاسلامیة هي الاستقرار والسلام في المنطقة واضاف ليس هناك دليلا على الفوضى في المنطقة وان ايران اكثر من قاوم هذه الفوضى.

وفيما يتعلق بنقض العهود الامريكية والاصرار على التفاوض مع ايران قال لاريجاني: ان الادراة الامريكية تكذب والهدف من اقتراحها المفاوضات هو شحن الاجواء النفسية في ايران وكذلك اصلاح مكانتهم الدولية لان جميع الدول تعرف انه وباقتراح من امريكا تم التفاوض و على مدى عامين وتوصلنا الى الاتفاق النووي ولکن امریکا انسحبت منه.

وحول مماطلة اوروبا وعدم تنفيذ التزاماتها بشان الاتفاق النووي قال رئيس مجلس الشورى الاسلامي: ان اوروبا اثبتت انها اتحاد قليل الثقل بل عديم الثقل في حل القضايا الدولية فبعد خروج امريكا من الاتفاق النووي طلب الاوروبيون منها التريث لاسابيع وان لا نرد على الاجراء الامريكي وقدموا مقترحات بشأن التعاون المصرفي وشراء النفط الايراني ولكن شهدنا في النهاية انهم لم يستطيعوا القيام بخطوات عملية.

انتهى**م م**۱۰۴۹

تعليقك

You are replying to: .
5 + 5 =