١١ يوليو ٢٠١٩ - ٠٥:٤٧
رقم الصحفي: 1868
رمز الخبر 83390909
٠ Persons
مسؤول: ايران تواصل تخصيب اليورانيوم تحت مراقبة الوكالة الذرية

طهران / 11 تموز / يوليو /ارنا- اعتبر مندوب الجمهورية الاسلامية الايرانية في الوكالة الدولية للطاقة الذرية كاظم غريب ابادي تخصيب اليورانيوم حقا مشروعا للبلاد، مؤكدا بان ايران تواصل التخصيب بصورة شفافة جدا وتحت مراقبة الوكالة.

وفي تصريح ادلى به للصحفيين مساء الاربعاء عقب اجتماع مجلس حكام الوكالة الدولية للطاقة الذرية في فيينا اكد غريب آبادي بانه على اعضاء الاتفاق النووي اداء واجباتهم وقال، ان لنا علاقات جيدة مع روسيا والصين لكنهما لا يمكنهما ان يؤديا لوحدهما الجزء الذي لا يتمكن الاتحاد الاوروبي من ادائه.

وفي الرد على سؤال حول ما وصفه مراسل بـ استمرار ايران التخصيب بصورة سرية قال، اننا نقوم بعملية التخصيب بصورة شفافة جدا وتحت المراقبة الكاملة من الوكالة الدولية للطاقة الذرية، فالمفتشون موجودون هنالك ولا شيء لدينا نخفيه.

وقال، ان حق التخصيب لم تمنحه اميركا لنا لتاخذه الان منا ، اذ انه حق ممنوح لجميع اعضاء معاهدة "ان بي تي" ولنا نحن ايضا الحق في الاستفادة منه.

وحول بيان الاتحاد الاوروبي الذي دعا ايران للعودة الى الاتفاق النووي قال، اننا لم نخرج من الاتفاق النووي لنعود اليه بل ان اميركا هي التي خرجت منه بصورة احادية الجانب ، فايران كان بامكانها الخروج من الاتخفاق بالتزامن مع اميركا الا انها لم تفعل ذلك وقررت البقاء فيه وبطبيعة الحال فقد كان بقية الاعضاء والاتحاد الاوروبي قد طلبوا منا ايضا الحفاظ على هذا الاتفاق الدولي.

واكد بان ايران نفذت جميع ما عليها في اطار الاتفاق النووي وهي ملتزمة به تماما لكننا نطلب من بقية الاعضاء ومنهم الاتحاد الاوروبي اداء دورهم المطلوب منهم للحفاظ على الاتفاق.

انتهى ** 2342  

تعليقك

You are replying to: .
2 + 2 =