١٤‏/٠٧‏/٢٠١٩ ١١:٥٩ م
رقم الصحفي: 2461
رمز الخبر: 83395894
٠ Persons
همتي: البنك المركزي الايراني تجاوز الحظر الاميركي

مشهد / 15 تموز / يوليو /ارنا- اكد محافظ البنك المركزي الايراني عبدالناصر همتي بان اميركا فرضت اقسى الضغوط الاقتصادية على ايران والبنك المركزي "لكننا تمكنا من تجاوز ذلك".

وخلال اجتماع لجنة الاقتصاد المقاوم في محافظة خراسان الرضوية (شمال شرق ايران) قال همتي، ان اميركا فرضت العام الماضي اجراءات حظر ظالمة ضد الشعب الايراني واقسى الضغوط الاقتصادية على البلاد والبنك المركزي لكننا تمكنا من تجاوزها والعبور من هذا الوضع.

واضاف، رغم الحظر الاميركي الواسع الا ان البنك المركزي تمكن كذلك من السيطرة على سعر العملة الاجنبية لذا فان سوق العملة الاجنبية بلغ الاستقرار ولا يوجد هنالك اي قلق في هذا المجال.

وتابع قائلا، ان اميركا وحلفاءها كانوا بصدد شل اقتصاد ايران الا ان سياسة البنك المركزي تمثلت بالسيطرة على سعر العملة الاجنبية وخفضه وكذلك تعزيز قيمة العملة الوطنية، ولقد كانت اميركا تسعى لتدمير العملة الوطنية الايرانية بحيث انها كانت تتحدث عن مخطط لايصال سعرها الى 40 او 50 الف تومان للدولار الواحد (الدولار الواحد يبلغ 4200 تومان حسب السعر الرسمي ونحو 12500 تومان حسب السوق الحرة) الا انها لم تحقق هدفها هذا في ظل همم الحكومة.

واكد محافظ البنك المركزي بان قوة الجمهورية الاسلامية الايرانية في مواجهة الحظر الاقتصادي قد اتضحت للجميع بحيث ان الحظر لم يعد ذا تاثير على بلادنا.

وصرح بان البنك المركزي لا يمكنه توفير جميع حاجات الوحدات الانتاجية من العملة الوطنية والاجنبية واضاف، ان مسؤولية البنك المركزي في هذه المرحلة هي حفظ قيمة العملة الوطنية والسيطرة على التضخم لذا ينبغي العمل بحذر.

واضاف، انه وفي مثل هذه الظروف ورغم جميع الضغوط الاقتصادية فقد دعمت الحكومة المؤسسات الاقتصادية بحيث تم منذ بداية العام الجاري (العام الايراني بدا في 21 اذار/مارس) لغاية الان عبر البنك المركزي توفير 12 مليار دولار للوحدات الانتاجية على مستوى البلاد.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
6 + 11 =