١٩ يوليو ٢٠١٩ - ١٦:٣٠
رقم الصحفي: 2461
رمز الخبر 83402325
٠ Persons
برلماني ايراني: الاعداء يسعون لتحقيق مآربهم عبر اثارة النعرات الطائفية

مهاباد / 19 تموز / يوليو /ارنا- اكد نائب رئيس مجلس الشورى الاسلامي الايراني مسعود بزشكيان بان اعداء العالم الاسلامي يسعون لتحقيق مآربهم عبر اثارة النعرات الطائفية وتضخيم الخلافات بين الشيعة والسنة.

وفي كلمة القاها الخميس خلال ملتقى عقد في مدينة مهاباد غرب ايران، قال بزشكيان، ان الكثير من مشاكل العالم الاسلامي يعود الى قضايا ايديولوجية وذهنية يقوم الاستكبار العالمي بتاجيجها ضدنا ويعمل من خلالها على ايجاد الارضية لبث التفرقة والاحقاد بين المسلمين.

واضاف، من المعلوم ان الاعداء والمناوئين هم اليوم اخطر مما سبق بنشرهم بذور الخلافات المذهبية في مختلف الابعاد سعيا وراء تلبيد الاجواء في العالم الاسلامي وتخريب العلاقات بين المسلمين.

واكد بان من ينشر بذور التفرقة بين الشيعة والسنة لا هم من الشيعة ولا من السنة واضاف، ان الوحدة والتلاحم هما من اكثر القضايا ضرورة للمسلمين في الصعيدين الداخلي والخارجي ولا يتنافى ذلك مع المبادئ المذهبية.

من جانبه اعتبر امام جمعة مهاباد ماموستا عبدالسلام امامي الوحدة والتلاحم بين المسلمين سر نجاح العالم الاسلامي وعنصر الخوف والهلع لدى اعداء السلام.

واضاف، ان وحدة الشعب بمختلف توجهاته واذواقه الفكرية والسياسية تعد من المنجزات المهمة للثورة الاسلامية وان المثال لهذه الوحدة هو المقاومة امام غطرسة الاعداء والاستكبار العالمي.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
3 + 8 =