تطوير التعاون التجاري بين ايران والعراق بحاجة الى دبلوماسية تجارية

بغداد / 19 تموز / يوليو /ارنا- اعتبر الملحق التجاري الايراني في العراق ناصر بهزاد، تطوير التعاون التجاري بين ايران والعراق بانه بحاجة الى دبلوماسية تجارية.

وبمناسبة قرب بدء اعمال اللجنة المشتركة للتعاون التجاري بين ايران والعراق اعتبر بهزاد التعاون التجاري بين البلدين بانه بحاجة الى دبلوماسية تجارية لتنمية وتفعيل الطاقات الجمركية والحدودية والنقدية.

واوضح بان اهم توجه للنظام التجاري الايراني في الوقت الحاضر هو تنمية الانتاج الوطني وتحقيق الاقتصاد المقاوم بهدف الارتقاء بالصادرات الى الدول الجارة مع اولوية سوق العراق وهو امر تتم متابعته وفق تعريف "التوجهات الجديدة لتعزيز العلاقات لمصلحة البلدين".

واوضح بان اللجنة المشتركة للتعاون التجاري ستبدا عملها قريبا (الاحد والاثنين من الاسبوع القادم) بحضور رئيس منظمة تنمية التجارة الايرانية محمد رضا مودوي في بغداد.

وقال ان تفعيل اللجنة المشتركة ياتي بهدف متابعة التوافقات الحاصلة بين مسؤولي البلدين خلال زيارة الرئيس الايراني الى بغداد قبل عدة اشهر.

وصرح بان هدف اللجنة هو تبيين اولويات التعاون بين البلدين لايصال التبادل التجاري الى 20 مليار دولار.

ويبلغ حجم التبادل التجاري غير النفطي بين ايران والعراق 10 مليارات دولار في الوقت الحاضر.

انتهى ** 2342     

تعليقك

You are replying to: .
6 + 0 =