٢٠‏/٠٧‏/٢٠١٩ ١٢:٤٦ م
رقم الصحفي: 2463
رمز الخبر: 83403252
٠ Persons
ظريف: نكث أميركا وأوروبا للعهود نسف مصداقية "التعامل" مع المجتمع الدولي 

طهران/20 تموز/يوليو/إرنا- أكد وزير الخارجية محمد جواد ظريف، ان التعامل مع المجتمع الدولي فقد مصداقيته لدى الشعب الإيراني بسبب نكث أميركا وأوروبا للعهود. 

أدلى ظريف بهذه التصريحات في مقابلة أجرتها معه يوم الخميس الإذاعة الوطنية العامة للولايات المتحدة (NPR).
وأضاف، ان إيران ستتعهد بالخضوع للتفتيشات النووية بصورة دائمة في مقابل الرفع الدائم للحظر الأميركي المفروض عليها.
وعن مدى احتمال وقوع حرب بين ايران واميركا قال: ان إيران لا تريد الدخول في أي حرب لأن الحرب مدمرة بطبيعة الحال لجميع المشاركين فيها وحتى لمن يقف جنبا لمشاهدتها ولكن هذا لا يعني في نفس الوقت، اننا سنتهزم من الحرب، بل سندافع عن انفسنا بوجه اي عدوان بالتأكيد.
وتابع انه، من الممكن لأميركا أن تبدأ الحرب ولكنها لا تستطيع أن تنهيها؛ لا أحد يستطيع أن يبدأ حربا ما وينهيها بنفسه.. هذه هي حقيقة التاريخ.
وأضاف وزير الخارجية، ان إيران لا تحاول الضغط على أي أحد في المنطقة؛ مضيفا: من الواضح أن الدولة التي تمتد حدودها على ساحل الخليج الفارسي الى حوالي 1500 أميال، دولة مهمة وفاعلة بالنسبة للأمن في المنطقة ووجه خطابه للولايات المتحدة وحلفاءها الاقليميين قائلا، "ان الجمهورية الإسلامية هي أقوى بلد في المنطقة ولن تنعموا بالأمن في هذه المنطقة من دون إيران بالتأكيد".
ووصل وزير الخارجية صباح اليوم السبت الى العاصمة الفنزولية كاراكاس للمشاركة في اجتماعات حرکة عدم الانحياز، في ختام زيارته الى نيويورك التي استغرقت 6 أيام وجاءت لحضور اجتماع المجلس الاقتصادي-الاجتماعي للأمم المتحدة.
وفي ختام مشاركته في اجتماع حركة عدم الانحياز سيتوجه ظريف الى نيكاراوغوا وبوليفيا.
إنتهى**أ م د

تعليقك

You are replying to: .
2 + 9 =