وزير الدفاع : احتجاز ناقلة النفط البريطانية مؤشر على قوة الرّد الايراني في مواجهة التهديدات

طهران / 22 تموز / يوليو / ارنا- قال وزير الدفاع واسناد القوات المسلحة، العميد امير حاتمي : نحن قمنا بالرد السريع في منطقة الخليج الفارسي على الاجراء الخاطئ لاولئك الذين عمدوا الى احتجاز ناقلة النفط الايرانية؛ بما يدلّل على اننا نمتلك الارادة وقوة المواجهة لكافة التهديدات.

واضاف العميد حاتمي، في كلمته له خلال مراسم مسابقات القرآن الكريم الخاصة بالنساء والعوائل في القوات المسلحة، "إن ايران تخوض حرب الارادات مع الاعداء الذين يريدون تقويض عزيمة الشعب الايراني وإحداث فجوة في صفوفه المرصوصة"؛ مبينا ان اعداء الجمهورية الاسلامية يرمون بث الشعور بالندم اثر تمسك الشعب بعقيدته، الا ان مقاومة الشعب الايراني وعزيمته الصلبة بفضل القيادة الحكيمة تزداد باستمرار.
و وصف وزير الدفاع الايراني، القوات المسلحة للجمهورية الاسلامية الايرانية بمثابة الشريحة المهمة والنخبة في المجتمع، لذلك يركز الاعداء على ضرب عزيمتها، وإن وعي القوات المسلحة وبصيرتها تثمر عن تحركات أكثر صلابة، وقد حققت على مدى 40 عاما من عمر الثورة الاسلامية المباركة الشموخ بمختلف الصعد العلمية والثقافية وغيرها.
واشار العميد حاتمي الى حقد الاعداء جراء الجهوزية الدفاعية للقوات المسلحة الايرانية؛ معلنا في السياق عن احراز تقدم ملحوظ في البلاد على جميع الاصعدة الدفاعية والقتالية وبما يشمل المجالات الصاروخية والمضادات والالكترونيات وغيرها.  
ونوه وزير الدفاع واسناد القواىت المسلحة، الى ان استهداف الطائرة الاميركية المسيرة في اجواء الخليج الفارسي والرد الذكي للقوات المسلحة الايرانية على هذا الاعتداء السافر يدلل على قوة ايران الاسلامية في مختلف الصعد الدفاعية والردعية.
انتهى ** ح ع

تعليقك

You are replying to: .
6 + 8 =