سفير ايران في بلاروسيا : نشاطات ايران النووية تجري في اطار الاتفاق النووي

موسكو / 23 تموز / يوليو / ارنا – اكد سفير ايران في بلاروسيا "مصطفى اويسي" على ان النشاطات النووية الايرانية، بم افيها خفض التزاماتها جاءت في اطار الاتفاق النووي.

واضاف اويسي اليوم الثلاثاء في لقاء مع وكالة اسبوتينك الروسية، ان ايران ليست هي من نقض الاتفاق النووي فهي باعتراف الوكالة الدولية للطاقة الذرية التزمت بجميع بنود الاتفاق؛ منوها في السياق بفشل جميع المساعي الامريكية لعقد اجتماع طارئ لمجلس الامن الدولي بشأن تلك الاجراءات.
وتابع : ان جميع تلك الاجراءات تمت في اطار معاهدة عدم انتشار الاسلحة النووية وباشراف وكالة الطاقة الذرية الدولية؛ مؤكدا ان الجمهورية الاسلامية تنتهج سياسة سلمية وغير مدعاة للقلق الدولي، وانما على العكس يجب الحذر من تلك الدول التي استخدمت الاسلحة النووية ضد الشعوب وتسعى للسيطرة على العالم.
وبيّن السفير اويسي ان الادراة الامريكية وخلال الاعوام القليلة الماضية نقضت الكثير من المعاهدات والاتفاقيات الدولية؛ فهي خرجت من الاتفاق النووي المدعوم بقرار مجلس الامن الدولي المرقم 2231 وانسحبت ايضا من معاهدة باريس البيئية وكذلك من معاهدة الحدّ من الصواريخ النووية متوسطة المدى، كما خرجت من معاهدة "NAFTA" ومنظمة حقوق الانسان التابعة للامم المتحدة.
وقال ايضا، ان الولايات المتحدة هي اول من نقض الاتفاق النووي؛ مبينا انه لايمكن في اطار اتفاق دولي مطالبة طرف واحد الالتزام بتعهداته دون الاطراف الاخرى لهذا الاتفاق.
واكد سفير ايران في بلاروسيا، على ان الجمهورية الاسلامية وخلال العام الماضى التزمت بجميع تعهداتها؛ مردفا انه في حال التزمت الاطراف الاخرى بتعهداتها فأن ايران ستلتزم ايضا؛ وخلافا لذلك فكما صرح بذلك سماحة القائد ورئيس الجمهورية، و وزير الخارجية ورئيس المجلس الاعلى للامن القومي، فاننا سنواصل خفض التزاماتنا في كل شهرين.
انتهى**م م/ ح ع**
 

تعليقك

You are replying to: .
5 + 4 =