خروج واشنطن من الاتفاق النووي قلل من قدرتها على تشكيل تحالفات دولية

طهران / ۲۵ تموز / يوليو / ارنا – نفى السیناتور الامريكي " كريس كونز" امكانية ان تكون لايران علاقات مع مجاميع ارهابية امثال داعش والقاعدة مؤكدا ان خروج امريكا من الاتفاق النووي قلل من قدرتها على تشكيل تحالفات دولية.

وطلب كونز في تغريدة له يوم امس الاربعاء من اعضاء الكونغرس الامريكي الوقوف امام مساعي ترامب الحربية ضد ايران وذلك بالاستفادة من قانون تم التصويت عليه بعد احداث ۱۱ سبتمبر ۲۰۰۱.

واضاف: بعد احداث سبتمبر ۲۰۰۱ منحت صلاحيات كبيرة للحكومات الامريكية باستخدام القوة العسكرية، مؤكدا على ضرورة التأكد من عدم استخدامها ضد ايران الا بموافقة القوة المشرعة للقوانين.

واكد ان القانون المصادق عليه في ۲۰۰۱ و ۲۰۰۲ المتعلق بصلاحيات السلطة التنفيذية الدفاعية لايسمح باشعال فتيل الحرب ضد ايران قائلا: لايمكن ربط ايران بمجاميع ارهابية امثال القاعدة وداعش والقول انها على علاقة بهم .

وصرح السيناتور الامريكي  ان خروج امريكا من الاتفاق النووي قلل من قدرتها على تشكيل تحالفات دولية.

انتهى**م م** ۱۰۴۹

تعليقك

You are replying to: .
9 + 1 =