استئناف تزويد السفينتين الإيرانيتين بالوقود بعد شهرين من توقفهما في ميناء بالبرازيل

طهران/ 27 تموز/ يوليو/ ارنا – استأنفت شركة النفط الوطنية البرازيلية "بتروبراس" تزويد السفينتين الإيرانيتين بالوقود بعد أن ظلتا عالقتين قرب ميناء باراناجوا في البرازيل لشهرين عاجزتين عن العودة إلى ايران.

وأعلن مصدر مطلع اليوم السبت لمراسل ارنا، ان السفينتين الإيرانيتين " ترمه" و "باوند" ظلتا عالقتين قرب ميناء باراناجوا في البرازيل لشهرين عاجزتين عن العودة إلى ايران، بسبب امتناع شركة النفط الوطنية البرازيلية "بتروبراس" من تزويدهما بالوقود بسبب الحظر الامريكي اللاشرعي.

 وامرت المحكمة العليا في البرازيل يوم الخميس الماضي شركة النفط الوطنية البرازيلية "بتروبراس" بتزويد سفينتين إيرانيتين بالوقود .

وكانت السفارة الايرانية في برازيليا قد وجهت رسالة تحذير للسلطات البرازيلية بان ايران ستقطع واردات السلع من البرازيل في حال عدم تزويد السفينتين بالوقود.

وقال السفير الايراني علي سقائيان بانه في حال عدم تزويد السفينتين بالوقود ستقوم ايران بتوفير حاجاتها من الذرة والصويا واللحوم من سائر دول اميركا اللاتينية وستقطع جميع وارداتها من البرازيل.

وتبلغ صادرات البرازيل الى ايران ميلياري دولار سنويا وتستورد ايران ثلث صادرات البرازيل من الذرة.

انتهى**2344

تعليقك

You are replying to: .
9 + 1 =