إيران وروسيا تتبادلان وجهات النظر حول الاتفاق النووي والتوترات في المنطقة

موسكو/ 31 تموز/ يوليو/ ارنا - تبادل سفير الجمهورية الإسلامية الإيرانية لدى الاتحاد الروسي ونائب وزير الخارجية الروسي كبير المفاوضين النوويين الروس، وجهات النظر حول الاتفاق النووي وأمن منطقة الخليج الفارسي .

والتقى السفير الإيراني في موسكو مهدي سنائي اليوم الأربعاء مع نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف لمناقشة القضايا ذات الاهتمام المشترك للعلاقات الثنائية والقضايا الدولية الهامة.

وفي الاجتماع، ناقش الجانبان القضايا المتعلقة بالاتفاق النووي، وأمن منطقة الخليج الفارسي والأحداث الأخيرة والتعاون المستمر في القضايا الدولية، لا سيما في مجال حقوق الإنسان ومنظمة حظر الأسلحة الكيميائية.

وأشار السفير الإيراني إلى أهمية حماية مصالح إيران في إطار الاتفاق النووي وفي سياق الحفاظ على الاتفاق، وأعرب عن أمله في أن تتخذ أوروبا خطوات عملية في الفترة المتبقية، وإلا فإن إيران ستخفض التزاماتها بموجب برنامج الخطوة الثالثة.

كما أكد سنائي على ضرورة الحفاظ على الأمن في المنطقة بمشاركة دول المنطقة، مضيفا أن وجود دول أجنبية في المنطقة زاد من التوتر.

وأضاف أن إيران ترحب بأي مشروع بناء بمشاركة دول المنطقة من أجل استتباب الأمن .

من جانبه أشار سيرغي ريابكوف إلى موقف روسيا المبدئي بشان الحفاظ على الاتفاق النووي وادانة الحظر ضد إيران، مؤكدا أن روسيا تدرك أن انسحاب امريكا من الاتفاق وضغوطها على إيران هي السبب الرئيس وراء اجراءات إيران الأخيرة لخفض التزاماتها في الاتفاق النووي، معربا عن أمله في أن تجري الأمور بشكل لا تؤدي إلى تنفيذ ايران المرحلة الثالثة من تخفيض التزاماتها.

وأضاف أن خطة روسيا للأمن الجماعي في الخليج الفارسي، صُممت على أساس مبادئ يمكن أن تخدم مصالح دول المنطقة.

وناقش الطرفان مجموعة واسعة من القضايا الثنائية والإقليمية والدولية وأكدوا على أهمية مواصلة المشاورات بشأن القضايا المهمة.

انتهى** 2344

تعليقك

You are replying to: .
8 + 4 =