إيران حققت إزدهارا ملحوظا في مجال السياحة بالرغم من الحظر

آستارا/6 آب/أغسطس/إرنا- أكد مساعد رئيس الجمهورية، رئيس منظمة التراث الثقافي والحرف اليدوية والسياحة في ايران "علي اصغر مونسان"، ان البنى التحتية الخاصة بالسياحة في البلاد وبالتناسب مع الإمكانيات المتوفرة في مختلف مناطق إيران، شهدت نموا ملحوظا على الرغم من الحظر الجائر المفروض على الجمهورية الإسلامية.

وخلال زيارته الى منطقة إستيل الرطبة التي تقع بالقرب من مدينة آستارا (شمالي محافظة كيلان على ساحل بحر قزوين) أضاف مونسان في تصريح للمراسلين اليوم الثلاثاء، إستثمار في البلاد، ان ألفي مشروع سياحي قيد التنفيذ في البلاد حاليا وان هذا الموضوع يعكس ان البنى التحتية السياحية في البلاد، باتت قيد التطور.
وتابع، ان خلال العام 2015 دخل 4 ملايين و700 ألف سائح الى إيران كما دخل في العام الماضي، سبعة ملايين و800 ألف سائح الى البلاد وأكد، ان الحظر الجائر المفروض وانخفاض عدد الرحلات المباشرة لم يؤدي الى انخفاض تدفق السياح الأجانب الى إيران.
إنتهى**أ م د 
 

تعليقك

You are replying to: .
3 + 8 =