٠٧‏/٠٨‏/٢٠١٩ ٦:٤٩ م
رقم الصحفي: 2456
رمز الخبر 83429587
٠ Persons
أوتشا": "قنابل الغاز" قتلت وجرحت الألاف على حدود غزة

غزه/ 7 آب/اغسطس/ارنا- قال تقرير صادر عن مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية "أوتشا" ان ما لا يقلّ عن 7 من شهداء "مظاهرات العودة" البالغ عددهم 200، استشهدوا جرّاء قنابل غاز أصابت أجسادهم.

وتابع "منذ انطلقت مظاهرات العودة في ذكرى يوم الأرض بتاريخ 30.3.18 وحتى نهاية حزيران 2019 قتلت قوّات الاحتلال 216 فلسطينيًّا من بينهم 43 قاصرًا وأصابت آلافًا آخرين بجراح، معظم القتلى والجرحى سقطوا جرّاء إصابتهم بأعيرة ناريّة، ولكن حتّى وسائل تفريق المظاهرات قد تحوّلت في أيدي الاحتلال إلى سلاح فتّاك ومنها قنابل الغاز المسيل للدّموع رغم أنّها ليست معدّة أبدًا لتصيب أجساد البشر".
من بين الشهداء هناك سبعة على الأقلّ استشهدوا جرّاء قنابل غاز أصابتهم في الرأس أو الوجه.
كما افاد التقرير أنّ هناك أكثر من 1,600 جريح اصيبوا بذات السلاح عبر إطلاق قنابل الغاز بهذه الطريقة وهي جزءٌ من سياسة إطلاق النار التي تطبّقها إسرائيل منذ أكثر من سنة قرب السياج الفاصل، مضيفة ان هذه السّياسة مخالفة للقانون والأخلاق من حيث أنّها تسمح بإصابة أشخاص عزّل لا يشكّلون خطرًا على أحد.
انتهی**387**1110

تعليقك

You are replying to: .
1 + 10 =