قائد البحرية الايرانية يحذر القوات الدولية المعادية من البقاء في منطقة الخليج الفارسي

كيش / 15 اب /اغسطس /ارنا- حذر قائد القوة البحرية للجيش الايراني الادميرال حسين خانزادي القوى الدولية المتواجدة في منطقة الخليج الفارسي، معتبرا عهد استعراض العضلات والنفاق قد ولى في هذه المنطقة وعلى الاعداء مغادرتها سريعا.

وفي كلمته التي القاها مساء الاربعاء خلال المراسم الختامية لمسابقات الغوص الدولية التي اقيمت في جزيرة كيش جنوب ايران، اشار الادميرال خانزادي الى ان الشعوب الحرة في المنطقة هي اليوم اكثر وعيا تجاه مصالحها وقال، انه على اعداء المنطقة؛ اميركا وبريطانيا والكيان الصهيوني واذنابهم، ان يعلموا بان جبهة المقاومة الاسلامية البحرية هي الان في حال التبلور والتلاحم وان عهد نهب ثروات المنطقة قد ولى لذا ينبغي على الناهبين ان يغادروا المنطقة سريعا وفي غير هذه الحالة سيضطرون للخروج اذلاء.

واضاف، ان شعوب المنطقة اليوم تعي مصالحها اكثر من اي وقت مضى وان نتيجة ذلك هو التعاون والتلاحم والتحالف من اجل الانتفاع الجماعي من المصالح البحرية.

واشار الى ضرورة حفظ الامن والسلام في المنطقة وقال، ان السلام والامن الجماعي في البحر بحاجة الى الصداقة والتعاون والفهم المشترك للمحيط البحري في حين ان القوى الاستكبارية عاجزة عن ادراك هذا الامر اذ تستغل البحر للغطرسة وفرض ترتيبات امنية غير مشروعة.

واشار الى مسابقات الغوص التي اجريت في جزيرة كيش ضمن الالعاب العسكرية الدولية بمشاركة العديد من الدول من مختلف قارات العالم وقال، انه وبمعزل عن العداوات العقيمة والمحاولات اليائسة للاعداء فقد شهدنا عرضا يبعث على الفخر من فرق الغوص العسكرية من قارات العالم الاربع في قلب الخليج الفارسي اي جزيرة كيش الجميلة، منطقة هي اليوم اكثر امنا واستقرارا رغم استعراض الاستكبار المنافق.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
7 + 11 =