١٧‏/٠٨‏/٢٠١٩ ٧:٢٥ م
رقم الصحفي: 2463
رمز الخبر: 83440913
٠ Persons
الوحدة والإخاء بين علماء الشيعة والسنة مفخرة للجمهورية الإسلامية

جابهار/17 آب/أغسطس/إرنا- أكد مدير حوزة "دار العلوم" العلمية لأهل السنة في مدينة زاهدان (مركز محافظة سيستان وبلوجستان-جنوب شرق) "مولوي عبدالحميد إسماعيل زهي"، ان الوحدة والإخاء بين علماء الشيعة والسنة مفخرة للجمهورية الإسلامية، وانه لمن بواعث الفخر والسرور لرجال الدين، ان الأعداء لا يستطيعون توجيه أدنى ضرر للجمهورية الإسلامية من هذا الجانب.

جاء ذلك في كلمة له خلال إجتماع انعقد اليوم السبت في منطقة جابهار الحرة التابعة لمحافظة سيستان وبلوجستان، تحت عنوان "خطاب الوحدة والتقريب بين المذاهب الإسلامية".  
وأكد مولوي عبد الحميد، ان الكيان الصهيوني وحلفائه يرمون الى المساس بأمن الأمة الإسلامية والمسلمين الشيعة والسنة؛ مضيفا انه، تم إجراء تخطيط واسع من جانب الأعداء للمساس بالوحدة بين مذهبي الشيعة والسنة، لكن كافة محاولاتهم باءت بالفشل بعون الله حتى الآن.
إنتهى**أ م د
 

تعليقك

You are replying to: .
1 + 15 =