إيران أحبطت محاولات امريكا  لإصدار قرار ضدها في منظمة البحرية الدولية

طهران/ 18 آب/ اغسطس/ ارنا - قال مساعد رئيس مؤسسة الموانئ للشؤون البحرية الإيرانية، إن إيران حافظت وباستمرار على أمن الممرات المائية الستراتيجية كمضيق هرمز وبحر عمان والخليج الفارسي لعبور السفن، وفي هذا السياق أحبطت المحاولات الأمريكية الأخيرة باصدار قرار ضد إيران في الاجتماع الاخير لمنظمة البحرية الفدولية (آيمو) .

وقال "جليل إسلامي" اليوم الأحد في حفل اليوم العالمي للملاحة البحرية الذي اقيم في طهران، ان الصناعة البحرية كانت في طليعة الحظر الجائر المفروض من قبل امريكا.
واضاف إن إيران، واحدة من الدول الرائدة في مجال الشحن وعضوة في أكثر من 30 بروتوكول بحري، والتي تعهدت دائما للامتثال للمعايير الدولية للسلامة والأمن البحري للممرات المائية الاستراتيجية المهمة كمضيق هرمز والخليج الفارسي و بحر عمان.
وصرح جليلي إن هذه السياسة تم تنفيذها من خلال اعداد وإنتاج خرائط محدثة وتوفير خدمات الملاحة البحرية للسفن الداخلية والخارجية.
وقال  اسلامى، انه وفي هذا السياق وفي اجتماع عقد مؤخرا لمنظمة البحرية الدولية في يوليو الماضي، شارك الوفد الإيراني في مشاورات مكثفة مع ممثلي الحكومات الأعضاء وغير الاعضاء، وحال دون التصويت على قرار مقترح من قبل امريكا بشأن أمن الملاحة البحرية في بحر عمان ومضيق هرمز.
منظمة البحرية الدولية (IMO) هي منظمة دولية، أسست في سنة 1948، تحت اسم المنظمة البحرية الدولية الاستشارية. يقع مقرها في لندن. من أهدافها: العمل على تحسين الأمان في البحار ومكافحة التلوث البحري و إرساء نظامٍ لتعويض الاشخاص الذين يكابدون خسائر مالية بسبب التلوث البحري و تأسيس نظامٍ دوليٍّ لنداءات الاستغاثة وعمليات البحث والإنقاذ.
تتخذ المنظمة العالمية للملاحة البحرية سلسلة من التدابير لتحسين الأمان للسفن سواء ببناء الهياكل الثنائية أو تدريب الطواقم. وقد قادت الطريق إلى اعتماد اتفاقية بشأن تدريب البحارة واصدار شهادات صلاحيتهم للعمل. إن المنظمة العالمية للملاحة البحرية تعمل على إقامة نظم الاتصالات التي تكفل المزيد من الأمان في البحار.

انتهى

تعليقك

You are replying to: .
2 + 4 =