قائد في الحرس الثوري: سنرد بحزم اكبر على أي تحرك جديد ضد ناقلة النفط الإيرانية

طهران / 21 اب /اغسطس /ارنا- اكد نائب قائد مقر "ثار الله (ع)" التابع لحرس الثورة الاسلامية العميد إسماعيل كوثري ، إن إيران سترد بحزم اكبر على أي تحرك جديد من قبل اميركا او غيرها ضد ناقلة النفط الإيرانية "أدريان دريا" (غريس 1).

وقال كوثري في تصريح ادلى به لمراسل وكالة "ارنا" حول طلب واشنطن الداعي الى احتجاز ناقلة النفط الايرانية: انهم يعلمون جيدا بان مثل هذه الاجراءات ستعود بالضرر عليهم.

واشار الى ان قرار المحكمة الاميركية حول ناقلة النفط لم ينفذ واضاف، ان هذه الناقلة تتابع سيرها وفقا للبرنامج المحدد لها.

وتابع كوثري: ان هدفهم لم يكن العلاقات بين ايران وسوريا وقد تلقوا منا ضربة قوية لم يفيقوا منها حتى الآن.

واضاف، بناء على ذلك فانهم يعلمون جيدا بانهم لو قاموا بمحاولة اخرى (لاحتجاز الناقلة) فمن المؤكد اننا سنرد عليهم بحزم اكبر.

يذكر ان المحكة العليا في منطقة جبل طارق كانت قد قررت الافراج عن ناقلة النفط الايرانية بعد احتجازها من قبل البحرية البريطانية لفترة 45 يوما من دون اي سبب قانوني، وبذريعة انها تحمل النفط الى سوريا الخاضعة للحظر من قبل الاتحاد الاوروبي.

ولم تستجب المحكمة في جبل طارق لطلب واشنطن الداعي الى استمرار احتجاز الناقلة ومصادرة حمولتها.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
6 + 8 =