مسؤول: المعتقلون اخيرا في مشهد لهم ارتباطات بفئات مناهضة للجمهورية الاسلامية

مشهد / 23 اب /اغسطس /ارنا- اعلن مساعد محافظ خراسان الرضوية للشؤون السياسية والامنية والاجتماعية حسن جعفري بان الافراد الذين اعتقلوا في مدينة مشهد الاسبوع الماضي لهم ارتباطات مع فئات متواجدة في الخارج ساعية للاطاحة بالجمهورية الاسلامية الايرانية.

وفي تصريح ادلى به لمراسل وكالة "ارنا" اليوم الجمعة اوضح جعفري بان اعتقال هؤلاء الافراد لا علاقة له برسالتهم الموجهة الى قائد الثورة الاسلامية وقال، ان هؤلاء الافراد البالغ عددهم 14 كانوا قد عقدوا اجتماعا تنسيقيا لتخطيط وتنفيذ اهدافهم قبل تجمعهم امام مبنى عدلية محافظة خراسان الرضوية.

واضاف، ان 5 من هؤلاء الافراد هم من مدينة مشهد فيما البقية جاءوا من اماكن اخرى ، والسؤال المطروح هو انه لماذا اتوا الى مشهد وما هو السبب وراء ذلك.

وقال جعفري انه تم اعتقال هؤلاء الافراد من قبل الاجهزة الامنية للحيلولة دون الاخلال بالامن في مدينة مشهد.

وتابع قائلا، انه تم في هذا الصدد اعتقال 14 شخصا من ضمنهم سيدتان حيث تبت المراجع القضائية في ملفاتهم في الوقت الحاضر.

وقال جعفري، ان وسائل الاعلام المعادية للجمهورية الاسلامية الايرانية تزعم بان اعتقال هؤلاء الافراد جاء لمجرد احتجاجهم ورفعهم رسالة الى قائد الثورة الاسلامية الا ان السؤال هو انه لو كانوا محتجين على جهاز القضاء فلماذا لم يطرحوا احتجاجهم في طهران وجاءوا الى مشهد .

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
1 + 7 =