السفير الروسي لدى ايران : نتطلع الى رفع مستوى العلاقات الاقتصادية بين  طهران وموسكو

طهران / 26 اب / اغسطس / ارنا – اعرب سفير روسيا الاتحادية في طهران "لوفان جاغاريان" عن امله في النهوض بمستوى العلاقات الاقتصادية بين ايران وروسيا.

وقال جاغاريان اليوم الاثنين خلال اللقاء مع رئيس لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الاسلامي "مجتبى ذوالنوري" : انه في ضوء الزيارات المتبادلة الكثيرة بين اصحاب القطاع الخاص الايرانيين والروس، نحن نتطلع للتوصل الى اتفاق نهائي من شأنه ان يسهم في تعزيز التعاون الاقتصادي بين البلدين.
واكد السفير الروسي لدى ايران، ان بلاده خصّصت في هذا السياق تسهيلات عديدة للتجار الايرانيين.
وهنأ جاغاريان، حجة الاسلام ذوالنوري، اصالة ونيابة عن نظيريه في مجلس الشيوخ والدوما الروسيين، بمناسبة تعيينه رئيسيا للجنة الامن القومي والسياسة الخارجية النيابية؛ معربا عن امله في تعميق العلاقات البرلمانية بين البلدين اكثر فاكثر خلال الفترة الراهنة.
ونوه السفير الروسي بالمباحثات العديدة بين كبار المسؤولين الحكوميين والبرلمانيين في طهران وموسكو؛ مؤكدا ان هذه المباحثات تدل على العلاقات رفيعة المستوى والقائمة على اسس الصداقة بين البلدين واهمية تعزيز هذه العلاقات لدى كل من روسيا وايران.
كما اشاد جاغاريان بالعلاقات البرلمانية "الجيدة" بين رؤساء البرلمانات واللجان النيابية التخصصة ومجموعتي الصداقة البرلمانية في ايران وروسيا؛ مؤكدا رغبة بلاده في مواصلة هذه العلاقات.
الى ذلك، اكد رئيس لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الاسلامي، على تعزيز العلاقات البرلمانية بين ايران وروسيا .
وقال حجة الاسلام ذوالنوري في لقائه السفير الروسي لدى ايران : ان مجلس الشورى الاسلامي يرحب، في سياق التعاون مع البرلمانيين الروس، برفع حجم العلاقات القائمة على اسس الصداقة بين الجانبين.
كما تطلع المسؤول البرلماني الايراني الى النهوض بمستوى العلاقات الاقتصادية بين ايران وروسيا من خلال التعاون البرلماني الثنائي.
حجة الاسلام ذوالنوري، اكد في جانب اخر من تصريحاته خلال اللقاء مع السفير الروسي، ان استمرار التعاون القائم بين طهران وموسكو في مجال مكافحة الارهاب داخل سوريا، يضمن المصالح المشتركة للبلدين.
كما اكد على مسؤولية تامين الخليج الفارسي بواسطة الدول لاقليمة؛ مصرحا ان تواجد الدول الاجنبية زاد من الصعيد في هذه المنطقة.
وفي الختام، اشار رئيس لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الاسلامي، الى ضرورة التزام الدول المطلة على منطقة بحر قزوين بالنظام الحقوقي الخاص وحماية البيئة في هذه المنطقة.
انتهى ** ح ع

تعليقك

You are replying to: .
1 + 5 =